السودان: تيارات اسلامية تهدد فولكر وشخصيات دولية بمصير غردون ومفوضية حقوق الإنسان تحذر وتدفع بمطالب للسلطات

2٬506

الخرطوم – تاق برس – حذرت المفوضية القومية لحقوق الإنسان؛ من ما اسمته خطاب الكراهية في الخطابات السياسية في السودان.

ونبهت إلى تهديد شخصيات دولية عامة بمصير غوردون؛ وقالت إن ذلك يعتبر جريمة وفقا للقانون الدولي لحقوق الانسان ووفقا للقانون الوطني، وطالبت الحكومة باتخاذ جميع التدابير لمنع مثل هذه الخطابات ومحاسبة مرتكبيها.

وكان متحدثون في مظاهرات دعا لها التيار الإسلامي في السودان اليوم؛ حذروا فولكر بيرتس رئيس بعثة يونيتامس بالسودان بمصير غردون.

ورحبت المفوضية في بيان تلقاه (تاق برس) بالتدابير التي اتخذتها السلطات المختصة من أجل تأمين مظاهرات اليوم 29 أكتوبر 2022، بما في ذلك التدابير المتخذة لضمان انسياب الحركة في العاصمة وضمان حرية الوصول لشبكة الانترنت “حرية الحصول على المعلومات”.

وطالبت السلطات المختصة بتمكين الجميع من الحق في التجمع السلمي دون استثناء أو تمييز.
وقالت في بيان انها تلاحظ بقلق بالغ استمرار خطابات الكراهية في المظاهرات ومن ذلك تهديد شخصيات دولية عامة بمصير غوردون.

 

أخبار ذات صلة