محامو الطوارئ تحذر من انتشار قوات الدعم السريع في مواقع أثرية وتوجه نداءً عاجلًا

140

متابعات- تاق برس- أنتقد محامو الطوارئ، دخول قوات الدعم السريع المتمردة، إلى المواقع الاثرية “النقعة والمصورات” ما يعرضها للخطر، وحملتها كامل المسؤولية على سلامة هذه المواقع التاريخية.

وحذروا في بيان صحفي، القوات المسلحة السودانية، من التعامل مع هذه المواقع كأهداف عسكرية.

وقال البيان إن اتفاقية لاهاي المعنية بحماية الممتلكات الثقافية اثناء النزاعات المسلحة تلزم طرفي النزاع بالامتناع عن استعمال الوسائل المخصصة لحمايتها أو الأماكن المجاورة لها مباشرة لأغراض قد تعرضها للتدمير أو التلف.

وأشار إلى أن الموقعين من أهم المواقع التاريخية التي تتضمن معابد ومزارات وتحف وتماثيل وآثار تعود إلى حقبة مملكة مروي وهما من المواقع المسجلة ضمن قائمة التراث العالمي التي تحدثها اليونسكو.

 

ودعت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (يونسكو) إلى القيام بدورها في حماية وصون مواقع التراث العالمي في السودان، من خلال التحرك تجاه الطرفين لضمان عدم تعرضها للضرر.

 

وقالت :تابعنا خلال اليومين الماضيين صور على مواقع التواصل الاجتماعي تظهر انتشار عناصر من قوات الدعم السريع مدججين بالسلاح بموقعي النقعة والمصوارت الاثريين واللذان يقعان 45 كيلو متر جنوب مدينة شندي بولاية نهر النيل، فيما يبدو انها خطوات جديدة ضمن خطط قوات الدعم السريع المعلنة لتوسيع رقعة للعمليات العسكرية ، كما تواترت بعض الانباء بوقوع معارك بالقرب من المواقع الاثرية

نعمل على متابعتها والتحقق منها بشكل دقيق.

whatsapp
أخبار ذات صلة