مساعد الرئيس السوداني : تمسكنا براية (لا إله إلا الله) وراء الضائقة الإقتصادية

147

الخرطوم (تاق برس)- قال مساعد الرئيس السوداني، إبراهيم محمود، إن ما تعانيه البلاد من ضائقة إقتصادية ومؤامرات خارجية، أساسه تمسك الدولة براية “لا إله إلا الله محمد رسول الله”.

واضاف محمود، خلال مخاطبته قيادات الخدمة الوطنية بالمركز والولايات بالمنسقية العامة،الإثنين، أن التحدي والاستهداف سيظل قائماً ما دمنا نتمسك بقيمنا وعقيدتنا”، بحسب موقع “شبكة الشروق”.

وقال أن ما طال البلاد من عدوان وإستهداف يعد تحدياً أمام الخدمة الوطنية في كيفية المساهمة في تأمين البلاد، وسد الثغرات في حدودها وحماية مبادئها وقيمها.

ووجَّه بأن تقود الخدمة الوطنية مبادرة الإنتاج والإنتاجية لدفع عجلة الاقتصاد، موجهاً أيضاً بعمل دراسة لمعرفة معوقاتها وأخرى لتشغيلها، وفتح فرص عمل لمحاربة الفقر والبطالة لبناء أمة مقتدرة.