جلسة لمجلس الأمن تحسم رفع العقوبات عن السودان أو تمديدها

259

الخرطوم “تاق برس” – من المنتظر ان يُصدر مجلس الأمن الدولي، التابع للامم المتحدة، في جلسة، الخميس، الثامن من فبراير، قراراً جديداً حول العقوبات الامريكية المفروضة على السودان، بعد إصدار الولايات المتحدة الامريكية في اكتوبر الماضي /2017 قراراً قضى برفع جزئي للعقوبات المفروضة منذ 20 عاما.

ويقدم الامين العام للامم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، في التاسعة والنصف ليل،الخميس بتوقيت نيويورك، تقريراً لمجلس الامن عن السودان وجنوب السودان، لتوضيح ما اذا كانت قد تبددت مخاوف الولايات المتحدة  الامريكية بشأن الإرهاب وانتهاكات حقوق الإنسان في دارفور.

وبحسب مصادر تحدثت لـ”تاق برس”، إن التقرير الدوري  للامين العام يتضمن تقارير مفصلة عن اوضاع السودان وجنوب السودان قامت برصدها البعثات الدولية، البعثة المشتركة للاتحاد الافريقي والامم المتحدة “يوناميد” العاملة في اقليم دارفور غربي السودان، وبعثة الامم المتحدة العاملة في ابيي،”يونسفا” بجانب تقرير من بعثة الامم المتحدة عن الاوضاع في دولة جنوب السودان.

واكدت المصادر ان قرار مجلس الامن بشأن رفع العقوبات أوتمديدها اورفضها يعتمد على تقرير الامين العام للامم المتحدة، ومدى التزام السودان بتطبيق المسارات الخمس التي اشترطتها أمريكا  في وقت سابق، حين حددت مسارات تشمل العمل على استقرار الوضع في دولة جنوب السودان، ووقف دعم “جيش الرب” الأوغندي، وتحسين الوضع الإنساني في مناطق النزاع في دارفور والنيل الأزرق وجنوب كردفان وتسهيل إدخال المساعدات إليها، فضلا عن وقف العمليات العسكرية في أماكن القتال، ومكافحة الإرهاب، والحد من عملية الاتجار بالبشر.