مقتل أول ضحايا “الرومانسية” و”بلدو” شاهداً

398

الخرطوم “تاق برس”- يدلي اختصاصي نفسي شهير بشهادته في قضية مقتل عروسة لعريسها، طعنا بحجة عدم “رومانسيته”.

وينتظر أن يمثل الطبيب النفسي على بلدو الإثنين أمام محكمة الأوسط بأم درمان برئاسة القاضي إبراهيم عثمان بريمة، باعتباره “شاهد خبرة”، في قتل عروسة لـ”عريسها طعناً”، في القضية التي شغلت الرأي العام لغرابتها.

وأوضح دفاع المتهمة أن موكلته ارتكبت الجريمة بدافع “فقدان الرومانسية”، بينها وزوجها، وهو الذي دفع المحكمة لاستدعاء د. بلدو لسماع شهادته، باعتباره خبيراً في المجال، لكونه مؤسس أول مدرسة لـ”تعليم الرجال الرومانسية” في السودان.

ويتوقع أن تشهد محاكمة الجريمة الغريبة أعداداً غفيرة من الجمهور، إضافة للمحامين وطلاب القانون.