إتفاق على استئناف حوار سوداني امريكي لازالة السودان من قائمة الإرهاب

231

الخرطوم ” تاق برس” – إتفق وزير الخارجية السوداني ونائب وزير الخارجية الأميركي في لقاء جمعهما الجمعة، على بداية مرحلة ثانية من الحوار السوداني الامريكي، التي تستهدف إزالة اسم السودان من القائمة الأميركية للدول الراعية للإرهاب،ومعالجة الديون، ومخاطبة الانشغالات المشتركة. 

ورفعت الولايات المتحدة في أكتوبر الماضي العقوبات الاقتصادية عن السودان.ووضعت خمس مسارات امام حكومة الخرطوم لرفع  بقية العقوبات. 

وجدد وزير الخارجية ابراهيم غندور، التزام السودان بمواصلة انفاذ المسارات الخمسة، وطالب الادارة الامريكية مواصلة جهودها لإزالة العقبات التي تعترض التحويلات المصرفية مع البنوك السودانية. 

واعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية السودانية السفير قريب الله الخضر  عن لقاء جمع وزير الخارجية إبراهيم غندور مع نائب وزير الخارجية الأميركي جون سوليفان، على هامش مؤتمر ميونخ للأمن في ألمانيا.

وقال قريب الله بحسب تعميم اطلعت عليه “تاق برس”،  إن غندور وسوليفان ناقشا سبل تطوير العلاقات بين البلدين.

وأفاد المتحدث بأن “الجانبين اتفقا على بداية المرحلة الثانية من الحوار التي تستهدف رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب ومعالجة الديون ومخاطبة الانشغالات المشتركة”.

وأشار بيان وزارة الخارجية إلى أن غندور قدم لسوليفان شرحا مستفيضاً لجهود السودان في حل النزاعات الإقليمية وتعزيز الاستقرار.

من جانبه عبر جون سوليفان ـ بحسب البيان ـ عن إشادة الإدارة الأميركية بتعاون السودان في مجال محاربة الإرهاب.

وشارك وزير الخارجية السوداني في مؤتمر ميونخ للأمن الذي إفتتح أعماله يوم الجمعة في ميونخ عاصمة إقليم بافاريا في ألمانيا بحضور رؤساء حكومات ووزراء الخارجية والدفاع.

وخاطب المؤتمر في يومه الأول وزيرتا الدفاع الألمانية والفرنسية والأمين العام للأمم المتحدة وأمين عام حلف الناتو إضافة لأمير دولة قطر وعدد من المسؤولين في عدد من المنظمات والمؤسسات الدولية.

والتقى إبراهيم غندور مع  نظيره المصري سامح شكري وتبادلا وجهات النظر حول تطوير العلاقات المشتركة بعد مخرجات الاجتماع الرباعي بالقاهرة، الاسبوع الماضي، وفقاً لموجهات رئيسي البلدين وضرورة مواصلة الجهود لعقد الاجتماعات الثلاثية.

والتقى غندور مع مدير جهاز حماية الدستور بألمانيا وناقش معه برامج التعاون القائمة بين البلدين في مجال مكافحة الهجرة غير الشرعية والاٍرهاب.

وقدم الوزير شرحاً وافياً لجهود السودان في تعزيز الاستقرار الإقليمي.

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب

error: Content is protected !!