دعوات لإطلاق سراح أكثر من (50) معتقلاً ما زالوا بالسجون

243

الخرطوم “تاق برس” – أطلقت أسر وناشطين وأحزاب سياسية في السودان،دعوات للسلطات السودانية للإفراج عن اكثر من(50)معتقلاً ما زالوا رهن الاحتجاز بالسجون،وذلك عشية إطلاق سلطات الامن السوداني سراح نحو 90 معتقلاً،بعضهم افرجت عنه ليل الاحد،واخرين تم اخلاء سبيلهم في الساعات الاولى فجر اليوم.بعد إحتجازهم،أعقاب تظاهرات اندلعت ضد غلاء الاسعار والمعيشة منتصف يناير الماضي. 

بينما أكدت السلطات السودانية، أن اطلاق سراح بقية المعتقلين ماضية، وانه سيتم الاخلاء تباعاً خلال ساعات اليوم. وقالت عدد من الاسر السودانية انها ظلت تنتظر اطلاق سراح ذويها، الا انهم تفاجأوا بعدم الافراج عنهم.

وقالت مصادر لـ”تاق برس” أن اطلاق سراح السكرتير العام للحزب الشيوعي السوداني مرهون باعادته من معتقله ف سجن شالا بمدينة الفاشر ولاية شمال دارفور غربي السودان الى الخرطوم، واخرين بسجن دبك ،اقصى شمالي ولاية الخرطوم.

بينما تحتجز السلطات ثلاثة صحفيين هم الحاج الموز بصحيفة اخبار اليوم ،احمد جادين الصحفي بصحيفة الجريدة،كمال كرار الصحفي بصحيفة الميدان الناطقة باسم الحزب الشيوعي، بجانب مولانا محمد الحافظ ، وجدي صالح المحامي ، يوسف الكودة رئيس حزب الوسط الاسلامي.

وما تزال قيادات من حزب المؤتمر السوداني بينهم رئيس الحزب عمر الدقير، ونائب رئيس نقابة المحاميين في دارفور المحامي صالح محمود ،صدقي كبلو، عضو مركزية الحزب الشيوعي،ومحي الدين الجلاد القيادي بالحزب، وأعداد من القيادات والناشطين في الحزبين المعارضين رهن الاحتجاز. 

error: Content is protected !!