السودان: النائب العام يطالب بإعدام مغتصب 4 أطفال

385

الخرطوم “تاق برس” – طالب النائب العام في السودان، عمر أحمد محمد الأحد، بتوقيع عقوبة الإعدام على متهم “شاب” يبلغ من العمر ثلاثين عاماً بتهمة إغتصاب ثلاثة أطفال أشقاء وطفل رابع على صلة قرابة بهم. وتولى المدعي العام مهمة تلاوة خطبة الادعاء الافتتاحية أمام محكمة الطفل بأمدرمان ، وقال اثناء تلاوة خطبة الادعاء الافتتاحية  أمام قاضي محكمة الموضوع ابراهيم الطاهر يجب توقيع عقوبة الاعدام على المتهم  ليكون عظة وعبرة لغيره،  واضاف ” ان تطبيق العقوبة عليه يحقق منفعة عامة ويشفي صدور أولياء الضحايا، واجهش بعضاً من حضور قاعة المحكمة بالبكاء من وقع الحادثة والخطبة ، وقال المدعي العام أن العقوبة تعتبر جزاء لأسوأ مؤامرة في حق الطفولة وأن الرحمة على المتهم تمثل عين القسوة على المجتمع.

وأوضح أن التحريات مع المتهم بينت أنه لا يملك أي قدرة للتحكم في تصرفاته الغريزية ولا يستوعب ويدرك بأنه خطر على المجتمع، وقال ان النيابة العامة هيأت للمتهم كافة الضمانات القانونية للدفاع عن نفسه وتمت معاملته وفقا لحقوقه المدنية الواردة في قانون الإجراءات الجنائية السوداني لسنة 1991.

واشار الي ان الدعوى واحدة من أربع دعاوى جنائية مقيدة في مواجهة المتهم وتمثل جميعها وقائع متشابهة لأطفال ضحايا آخرين من ذات الأسرة تنوعوا من حيث الجنس والعمر بوجود طفلة لا تتعدى العامين من عمرها، وأكد أن النيابة العامة تضع سياسة جنائية تمثل صورة صادقة لحراسة الفضيلة ولا تبديل لها إلا فيما يكون أكثر نفعا وترتيبا لحماية الأطفال.

ونبه النائب العام الي أن الاتهام عزز قرار توجيه بينات واضحة تتمثل في بينة المستندات وأقوال الشهود وأقوال الطفل الضحية التي جاءت مطابقة للواقع في كل تفاصيلها إضافة إلى القرائن المترابطة.

وأبان أن المتهم لم يمنعه التنوع أو الاختلاف سواء كانت الضحية ذكرا أم انثي في إشباع غريزته الجنسية ووصف ما قام به بأنه يعد انتصارا للرذيلة وإنتهاكا سافرا للحرمات وتجاهلاً لأشد العقاب.

وقال أن الجريمة تقتل الطفولة في مهدها إذ أنها وقعت على طفل لا قدرة له على مقاومتها وتمس أساس تقدم البلاد وأمنها من خلال تأثيرها على الطفل في كل النواحي الصحية والنفسية. 

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب

error: Content is protected !!