الرئاسة توجه بـ(تصفير عداد) مشاكل السودان مع دول الجوار

286

الخرطوم ” تاق برس” – وجهت الرئاسة السودانية، وزارة الخارجية الإثنين، بالاستمرار في تعزيز علاقات السودان و”تصفير” المشاكل مع دول الجوار وتقريب وجهات النظر بين الدول في القضايا الخلافية، ومواصلة دوره الإيجابي في المنطقة لتحقيق الأمن والسلام.

وجاءت توجيهات الرئاسة خلال مقابلة مساعد رئيس الجمهورية موسى محمد أحمد، في القصر الجمهوري، ، مع وزير الخارجية إبراهيم غندور.

وشهد السودان توتراً في علاقاته مع عدد من دول الجوار ابرزها سوء العلاقة مع الجارة مصر،اسفرت عن استدعاء الخرطوم لسفيرها بالقاهرة يناير الماضي، قبل ان ينتهي باعادته الى عمله في مارس المنصرم، بجانب توتر العلاقات مع الجارة الشرقية اريتريا، عقب تواتر معلومات عن تعزيزات عسكرية مصرية في قاعدة ساوا الحدودية مع اريتريا، ادت الى اغلاق الحدود في يناير الماضي.

وأوضح غندور، أنه قدم تنويراً لمساعد الرئيس حول علاقات السودان في محيطه العربي والأفريقي.

وقال غندور إنه أطلع مساعد الرئيس على علاقات السودان بدول الجوار والمنطقة وتوجيهات الرئيس بأهمية تصفير المشاكل مع دول الجوار والتنسيق الجاري مع أجهزة الدولة المختلفة في هذا المجال، مبيناً أن اللقاء تناول العلاقات مع أميركا وبدء المرحلة الثانية من الحوار حول رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب.

ووصف علاقات السودان مع آسيا ودولة الصين وروسيا بأنها متطورة، لافتاً للحوار الذي يجري مع الاتحاد الأوروبي ودول الاتحاد الأوروبي منفردة والتي شهدت تطوراً ملموساً، مؤكداً أن علاقات السودان في الإطار العربي والأفريقي تتميز بالقوة والمتانة وشهدت تطوراً كبيراً.

وأشار إلى أنه قدم تقريراً حول الخطوات الاستراتيجية لخروج اليوناميد من دارفور بعد استتباب الأمن والسلام في الإقليم، كما قدم تنويراً حول تحول الدول الأوروبية من العون الإنساني إلى العون التنموي.

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب

error: Content is protected !!