بالصور..إكتشاف “آثار بشرية لملوك بالسودان وإخضاعها لفحص الحمض النووي

555

الخرطوم ” تاق برس” – عثرت البعثة المشتركة بين السودان وقطر للتنقيب عن الاثار والاهرامات في منطقة البجراوية في “مروي” شمالي البلاد على قطع أثرية بشرية نادرة لأشخاص مدفونة داخل غرفة الهرم رقم 9 للملك (اديخالاماني) تعود للعام 1923، والذي حكم المملكة في فترة 207- 186 قبل الميلاد.

واعلنت البعثة عن ارسال القطع الاثرية الـ(6) للخارج، لفحصها بالحمض النووي (D.N.A).

وقالت البعثة السودانية القطرية، الثلاثاء، انها اكتشفت نحو 6 آلاف موقع أثري جديدة لم تكن معروفة سابقاً،  والف قطعة متحفية متميزة، وحماية 56 موقعاً كانت مهددة بالدمار، وضاعفت اعمال الترميم في 24 صرحاً تاريخياً.

وأجرى وفد من وزارة السياحة الاثار، ووالي ولاية نهر النيل، وهئية المتاحف والاثار السودانية، زيارة لمنطقة البجراوية الثلاثاء،لاعادة فتح الهرم التاسع والقطع الاثرية بموقع الاهرامات في مروي.

واعلن مسؤول مختص في تحليل الاثار بالهئية القومية للمتاحف السودانية، محمد سعد، في تصريحات صحفية عن ارسال 6 قطع أثرية لأشخاص عثر عليها في ثلاثة غرف بالمقبرة للهرم رقم 9، يرجح انها لملوك من اسرة واحدة او حاشية الملك عاشوا في تلك الحقبة”.

واضاف” ان القطع سيتم فحصها في معامل خارج السودان عن طريق الحمض النووي، وزارد ” اكتملت دراسة 3 اشخاص وتبقى ثلاثة اخرى قيد الدراسة ،والفحص سيبين كثير من التفاصيل المتعلقة بهؤلاء الاشخاص وما اذا كانو ينتمون لاسرة واحدة أم من حاشية الملك الذين يدفنوا مع الملوك”.

ومضى قائلا” الحمض النووي سييبن صلة القرابة بين اثار الاشخاص الذين تم العثور عليهم والفترات التي عاشوا وتوفوا فيها، واعمارهم، والتمييز هل هم ملوك او ملكات وهل يتبعون لاسرة ملكية فيها ذكور ام اناث، والتعرف على النظام الغذائي لهم من خلال أسنانهم وعظامهم.

الهرم التاسع الذي تم افتتاحه بالبجراوية 24 أبريل 2018
6 قطع اثرية تم اكتشافها في غرفة قديمة بالبجراوية 24ابريل 2018

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب

error: Content is protected !!