هذا ما طلبه السودان من المانحين لوقف تهريب وتجارة البشر

الخرطوم ” تاق برس – دفع السودان بمطالب للمانحين ليقوم بمهمة وقف عمليات تهريب البشر والاتجار والهجرة غير الشرعية التي يتعرض لها اللاجئين، عند وقوعهم في يد عصابات الاتجار العابرة من السودان الى الدول الاخرى.

وطلب السودان من ممثلي الدول المانحة الست، (الولايات المتحدة الامريكية،السويد،النرويج، فرنسا،ايرلندا، كندا) خلال لقاءات جرت بالخرطوم الأربعاء، توفير طائرات ووسائل اتصالات حديثة ليتمكن من ضبط الحدود ووقف عمليات التهريب والاتجار بالبشر التي يقع ضحيتها مئات الالاف من اللاجئين.

وانهى وفد من المانحين ضم ممثلين لتلك الدول، زيارة للسودان، تعرف خلالها على التحديات والمشاكل التي تواجه معسكرات اللاجئين في السودان والصعوبات التي يتعرض لها اللاجئين من دولة جنوب السودان، اثيوبيا واريتريا.

واستمع الوفد من وزير الداخلية السوداني حامد منان، وحكومة ولاية كسلا وبعض المسؤولين السودانيين، على جهود ودور الحكومة السودانية في وقف الهجرة غير الشرعية والاتجار وتهريب البشر.

وشدد الوزير السوداني على المانحين بضرورة دعم السودان ان كانت الدول الغربية تسعى فعليا لانهاء جريمة تهريب البشر.

واشار الى ان ضبط الحدود ومحاربة ظاهرة الاتجار بالبشر والهجرة غير الشرعية تحتاج لمعدات ووسائل حركة واتصال حديثة وطائرات حتي يتمكن السودان من وقف ما يتعرض له اللاجئين على يد عصابات التهريب.

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب

error: Content is protected !!