السودان يدرس خياري الإنسحاب والبقاء في حرب اليمن

383

الخرطوم ” تاق برس” – وضع السودان خياري سحب قواته المقاتلة في اليمن أو الابقاء عليها رهن دراسة تقييمية لمشاركة الجيش،المقاتل في صفوف حرب اليمن ضد الحوثيين، ضمن التحالف العربي لقوات عاصفة الحزم الذي تقوده المملكة العربية السعودية لاستعادة الشرعية.

ورضخت الحكومة لضغوط مارسها نواباً بالبرلمان السوداني،وقيادات بحزب الاصلاح الان المعارض، طالبوا خلالها، بإنسحاب السودان وقواته المقاتلة في اليمن منذ اكتوبر 2015، لعدم دستورية الخطوة، ومخالفتها للقوانيين، بجانب رفضهم لمشاركة السودان في اعادة الشرعية لدولة أخرى في وقت تحصد فيه ارواح الجنود السودانيين المقاتلين دون تحرك الدول العربية الأخرى تجاه القضية.

وقال وزير الدولة بوزارة الدفاع، علي محمد سالم في تصريحات صحافية بالبرلمان اليوم الاربعاء، ان حكومة بلاده تعكف على إعداد دراسة لتقييم مشاركة القوات المسلحة في حرب اليمن للوصول الى السلبيات والايجابيات.

وأشار الى ان الدراسة ستركز على زوايا وجوانب مختلفة لتقييم المشاركة ومن ثم تقرر الخطوة البقاء او الانسحاب.

وكان نائب البرلمان عن حزب الاصلاح الان حسن عثمان رزق جدد المطالبة مطلع الاسبوع الحالي امام رئيس الوزراء السوداني بكري حسن صالح بسحب الجيش من اليمن ،وقال “نحن غير مسئولين عن إعادة الشرعية في البلدان الأخرى”.

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب

error: Content is protected !!