وفد من مجلس السلم والأمن الأفريقي يزور السودان

206

الخرطوم ” تاق برس” – يبدأ وفدًا من مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الإفريقي، غدا السبت، زيارة رسمية الى السودان، تستغرق خمسة ايام، للتعرف على تطورات الاوضاع الامنية والانسانية في اقليم دارفور المضطرب غربي السودان.

وقال وزير الخارجية بالإنابة محمد عبد الله إدريس إن زيارة الوفد التي تستمر حتى التاسع من مايو الجاري ، تأتي بغرض التعرف على تطورات الأوضاع والاستقرار والأمن الذي تشهده دارفور والنجاح الذي حققته الحملة القومية لجمع السلاح والأوضاع الإنسانية والعودة الطوعية للنازحين واللاجئين.

وأشار بحسب ما نقلت عنه وكالة السودان الرسمية للأنباء، إلى أن برنامج الوفد يشمل لقاء مع عدد من المسؤولين في الدولة، وزيارة ولايات دارفور.

وفي اغسطس من العام الماضي أطلقت الحكومة السودانية حملة لجمع السلاح من المدنيين والمواطنين في إقليم دارفور للسيطرة على النزاعات الأهلية، التي استشرت في الإقليم بعد تراجع المواجهات بين قوات التمرد والقوات الحكومية، اكدت الحكومة انها اسهمت في تحقيق الامن والاستقرار بالاقليم.

ولا توجد تقديرات رسمية لحجم السلاح المنتشر بأيدي القبائل في ولايات إقليم دارفور، بينما تشير تقارير غير رسمية، إلى أن مئات الآلاف من قطع السلاح موجودة لدى القبائل بما فيها أسلحة ثقيلة والمدافع الرشاشة والأسلحة الخفيفة والصغيرة، إضافة إلى عربات الدفع الرباعي المسلحة.

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب

error: Content is protected !!