جنوب السودان:إقالة محافظ البنك المركزي ووضعه قيد الإقامة الجبرية

428

جوبا ” تاق برس ” – أقال رئيس دولة جنوب السودان سلفاكير ميارديت محافظ البنك المركزي في بلاده،  أطوم راقو جوك من منصبه ووضعه قيد الإقامة الجبرية تحت حراسة قوة من الشرطة الأمنية استقرت أمام مقر إقامته وعين نائبه ديور تونق خلفاً له.

وتجئ اقالة محافظ البنك المركزي وسط إرتفاع في معدلات التضخم وأزمة اقتصادية حادة يمر بها جنوب السودان، ولم يقدم الرئيس كير أي أسباب لإقالة راقو الذي تم تعيينه في يناير 2017.

وقال مدير قسم التدريب بالبنك دانيال كاوجول لـ”راديو أي” الخميس إنه تم فصل محافظ البنك أطوم راقو وتعيين نائبه ديور تونق بدلاً عنه، تعيين البينو دان نائباً له. وأضاف: لا نعرف الأسباب والأسس التي تمت بموجبها الإقالة والتعيين، لأن مكتب الرئيس هو من يصدر الأوامر وهو من يحدد من يأتى ومن يذهب.

في وقت كشفت فيه مصادر رفيعة بمكتب الرئيس لموقع أفركان نيوز بأن الرئيس سلفاكير أمر بوضع أطوم قيد الإقامة الجبرية بعد أن أرسلت قوة من الشرطة الأمنية لمقر إقامته.

وقال المصدر إن مدير جهاز الأمن والمخابرات في جوبا أكول كور كشف عن معلومات تفيد باحتفاظ أطوم بكمية كبيرة من النقد الأجنبي بمنزله وأنه على وشك السفر خارج البلاد في وقت أرتفعت فيه أسعار الدولار والسلع الأساسية في جنوب السودان لأعلى مستوياتها منذ اندلاع الازمة الاقتصادية في جنوب السودان.

وانزلق جنوب السودان الذى حصل على الاستقلال فى عام 2011 إلى أتون حرب أهلية منذ عام 2011، عندما أقال كير نائبه ريك مشار.

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب

error: Content is protected !!