ملف الأقطان في قبضة المراجع العام

384

الخرطوم ” تاق برس ” – دفع المراجع العام القومي بالسودان، بفريق لمراجعة الحسابات الخاصة بإسم العمل(سيرفوكت) التابعة لشركة السودان للاقطان، في مدينة الفاو بولاية القضارف شرق السودان،

وأبلغت مصادر (تاق برس) أن المراجع تسلم ملف شركة الاقطان بعد رفض مدير عام الشركة عابدين علي محمد، الذي تلاحقه شبهات فساد، نقل ملفات الحسابات الخاصة إسم العمل (سيرفوكت) من مدينة الفاو ، لاخضاعها للمراجعة في الخرطوم.

وتحجج عابدين بحسب المصادر بان عملية نقل الملفات تحتاج لتكلفة وسيارات لان اعدادها كبيرة.

وقرر المراجع العام ابتعاث فريق لتولي مهمة المراجعة في الفاو برئاسة رئيس الهيئة، ابتسام محمد عباس كبير المراجعين، على ان تتولي مراجعة ملفات الشركة خلال الفترة من 2013- 2015، وجاء التوجيه لفريق المراجعة بان تتم عملية مراجعة الحسابات في مدينة الفاو.

وكانت السلطات الامنية أوقفت مدير شركة السودان للإقطان، ابريل المنصرم واخضعته للتحقيق فى تجاوزات مالية وخسائر متلاحقة ضربت الشركة إبان توليه الرئاسة في العام 2012، وأحالة ملف القضية للمحكمة مطلع مايو الحالي.

وأبلغت مصادر “تاق برس” ، أن السطات حقق في مخالفات بلغت اكثر من 100 مليون دولار عبارة عن عائدات إنتاج زراعة 380 ألف فدان، تمت زراعتها قبل قضية الأقطان الشهيرة، بالإضافة إلى مبلغ أكثر من تريليون جنيه، لم تفصلها المصادر.

وتم التحري مع مدير الشركة المتهم، في بيع أكثر 76 الف بالة قطن بالجنيه السوداني بدلا من الدولار ، ما أحدث خسائراً مالية للشركة تجاوزت مبلغ” 258″ مليون جنيه سوداني”.

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب

error: Content is protected !!