وزير النفط السوداني في أول تصريح:نقر بوجود صعوبات سنحلها مائة بالمائة

الخرطوم ” تاق برس ” – أقر وزير النفط والغاز السوداني في اول تصريح له عقب ادائه القسم اليوم الاربعاء امام الرئيس عمر البشير، بوجود صعوبات ومشاكل تواجه قطاع النفط والغاز في البلاد.

وقال وزير النفط أزهري عبد القادر عبد الله في تصريحات صحافية بالقصر الرئاسي بالخرطوم، نعترف بان هنالك صعوبات يراها الناس، ولكن المطلوب ان نعمل بهمة وجد وتناغم ما بين جهات كثيرة في الحكومة حتى تنجلي هذه الصعوبات”، وأضاف حل المشكلة ممكن مائة بالمائة، واشار الى أن ارض السودان يوجد بها نفط يكفي حاجة البلاد.

وكان سلفه وزير النفط عبد الرحمن عثمان انكر وجود أزمة في المحروقات وتطاول صفوف المواطنيين في الحصول على الوقود،  وقال ” الازمة مكانها وين”

وتحاشى الوزير السوداني الحديث لوسائل الاعلام عن ازمة النفط والحلول لها، واكتفى بالقول ، “لن أتحدث إلا بعد ان نبلور خطة واضحة لمجابهة المشكلات والصعوبات التي تواجه البلاد في النفط والغاز ليكون الحديث بالصراحة التي يستحقها الشعب السوداني وبكل الجدية والمواجهة الكاملة حتى تصير الحقيقة مملوكة للكل.  

ويواجه السودان ازمة في المحروقات تخطت أسبوعها السابع، ضربت العاصمة السودانية الخرطوم وبقية الولايات الاخرى، أدت لتكدس السيارات في محطات التعبئة، وانعاش السوق السوداء، وضاعفت معاناة المواطنيين في محطات نقل والمواصلات بمدن الخرطوم الثلاث.

وكان رئيس الوزراء السوداني بكري حسن صالح ، أقر بفشل وزارة المالية في توفير النقد الاجنبي ومبلغ 102 مليون دولار، لإستيراد المحروقات وصيانة مصافة الخرطوم لتكرير النفط.

وأشار إلى أن شح النقد الاجنبي أدى إلى تفاقم أزمة الوقود بسبب عدم إكتمال المبالغ المالية التي حددتها وزارة النفط لشراء المحروقات وصيانة المصفاة. ورغم ان رئيس الحكومة السودانية اقر بان الازمة في طريقها الى الحل خلال يومين الا انها لا تزال تراوح مكانها.

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب

error: Content is protected !!