السودان يعرض تحركاته لمكافحة الفساد وغسل الأموال على المجتمع الدولي

378

الخرطوم ” تاق برس”- عرض السودان، أمام فريق مختص للأمم المتحدة، تحركاته لمكافحة الفساد، وغسل الأموال وتمويل الإرهاب، بجانب موقفه من تنفيذ الاتفاقيات الدولية، والتعاون الاقليمي  في هذا المجال.

وأكد السودان التزامه التام بمكافحة الفساد عبر الآليات الوطنية وتنفيذ الاتفاقيات الدولية والإقليمية التي صادق عليها إضافة للتعاون الثنائي والإقليمي والدولي في مجالات منع ومكافحة الجريمة وتسليم المجرمين ونقل المحكوم عليهم في الجرائم المختلفة ومنها جرائم الفساد.

وقدم المساعد الأول للنائب العام السوداني، هشام الدين عثمان، كلمة بلاده امام اجتماع الدورة التاسعة لفريق استعراض تنفيذ اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد بالعاصمة النمساوية فينا. وأوضح أن الإطار التشريعي المتعلق بمكافحة الفساد في السودان يتضمن عددا من الأدوات التشريعية والقوانيين أهمها (مكافحة الثراء الحرام والمشبوه، والقانون الجنائي وقانون بنك السودان وقانون غسل الأموال وتمويل الإرهاب ،الشفافية والاستقامة ومكافحة الفساد إلي جانب اتخاذ عدد من التدابير الإدارية والتنظيمية ذات الصلة مشيرًا.

وقال إن السودان خضع للتقييم المشترك في مجال نظام غسل الأموال وتمويل الإرهاب من قبل مجموعة العمل الدولية وتم تصنيفه كدولة ذات نظام فعال لمكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب مما يعزز من جهوده في مكافحة الفساد.

وأكد إقتناع بلاده بقيمة جدوى ومهام فريق استعراض التنفيذ كآلية لتبادل المعارف والخبرات ورصد التقدم المحرز في تنفيذ مقررات اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد.

ولفت إلى ان السودان خضع لعملية الاستعراض في  الدورة الأولى وفي انتظار اعتماد تقرير الملخص التنفيذي ونشره ، ونقل شكر حكومة بلاده وتقديرها للجهات التي شاركت في عملية الاستعراض.

وأشار هشام إلى أن عملية بناء القدرات والتدريب تعتبر عنصرا مهما ومطلوبا لمكافحة الفساد ومحاصرته نظرا لتعقيدات هذه الجريمة وما يرتبط بها من تلاعب وتحايل على الأطر التشريعية والقانونية وأدوات التحري والتقصي، وأضاف “لايمكن التصدي لهذه الجرائم بالشكل الفاعل الا عبر تعزيز قدرات المعنيين بشكل مستمر”،وأشار الي تأسيس حكومة بلاده محكمة متخصصة في جرائم الفساد مؤخرا.

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب

error: Content is protected !!