سودانيان يخطفان الأنظار في مونديال كأس العالم في روسيا

1٬537

الخرطوم “تاق برس” – خطف وجهان سودانيان أنظار متابعي الساحرة المستديرة، بظهورهما ضمن فعاليات مونديال كأس العالم المقام في روسيا.

وظهر على المستطيل الاخضر لاعب الفريق السويسري ذو الاصول السودانية (دينيس زكريا) كأول لاعب من أصول سودانية يشارك في كاس العالم.

ومن على مدرجات كاس العالم في روسيا خطفت الطفلة السودانية آمنة عبد الغني كرم الله الانظار وهي تتوشح علم بلادها (علم السودان) وتشجع مع الحضور ممثلة لبلدها السودان الغائب عن المحفل الرياضي العالمي الأكبر.

دينيس زكريا أول لاعب سوداني في كأس العالم :

يشارك لاعب الوسط دينيس زكريا 22 عاما من  (مواليد 20 نوفمبر 1996) ذو الاصول التي تعود الى دولة جنوب السودان، ضمن منتخب سويسرا لكرة القدم والذي سبق له أن لعب في بطولة أمم أوروبا لكرة القدم 2016 مع منتخب بلاده.

دينيس زكريا- لاعب منتخب سويسرا – السوداني

ولكن هنالك اختلاف بين المواقع التي نشرت تفاصيل سيرته الذاتية ، فبينما حددت “ويكيبيديا” هوية اللاعب السويسري على أنه ينحدر من دولة جنوب السودان، قالت عدد من المواقع أبرزها “سبورت 360″ و”GOAL” و “في الجول” أن لاعب بوروسيا مونشنجلاد باخ الألماني من أصول سودانية.

اللاعب الذي تعلق عليه سويسرا أمال كبيرة في المونديال بدأ حياته الكروية مع نادي سيرفيت ثم أنتقل خلال الموسم الماضي للعملاق يونج بويز وهو في سن الـ18.

وبالرغم من أنه صغير السن ولكنه نجح في تثبيت أقدامه كلاعب أساسي مع يونج بويز والمنافسة على لقب الدوري السويسري مع فريق الأصفر والأسود قبل أن يحسمه بازل في النهاية ولكن تألقه أدى لإنضمامه لمنتخب سويسرا خلال بطولة يورو 2016.

زكريا صاحب الـ19 عام يتميز بقوة جسدية واضحة فهو يمتلك طول قامة مميز (191 سم) يجعله يفوز بأي ألتحامات أو كرات هوائية وتمريرات بينية دقيقة ويستطيع لعب أكثر من دور تكتيكي في خط الوسط سواء كلاعب دفاعي أو أرتكاز أو حتى خط وسط متقدم.

آمنة طفلة سودانية في روسيا.. كرة القدم من أجل الصداقة :

يجي ظهور الطفلة آمنة – ابنة الروائي الشهيرعبد الغني كرم الله ضمن مشاركتها مؤخراً في احد المسابقات المقامة في روسيا، حيث ومثّلت آمنة؛ أطفال السودان في تظاهرة رياضية خاصة بالصداقة الشعبية.

وظهرت آمنة وهي تتوشح بعلم السودان أثناء حضور المباريات؛ وهو ما قابله مرتادوا وسائل التواصل الاجتماعي بترحاب كبير.

وغادرت إلى روسيا برفقة زميلها حافظ شوقي؛ ممثلين لأطفال السودان ضمن برنامج كرة القدم من أجل الصداقة وهو برنامج اجتماعي عالمي خاص بالأطفال؛ ويهدف لإشراك جيل الشباب في جميع أنحاء العالم من أجل تعزيز أهم القيم الإنسانية بين أقرانهم – الصداقة والمساواة والسلام واحترام مختلف الثقافات والقوميات.

آمنة عبد الغني كرم الله – طفلة سودانية في مدرجات كأس العالم – روسيا

وشاركت 211 دولة ومنطقة في برنامج كرة القدم من أجل الصداقة في عام 2018. وأقيمت الفعاليات النهائية من الموسم في موسكو، في الفترة ٨ – ١٥ يونيو الجاري.

وتم تنظيم الفرق باستخدام مبدأ “كرة القدم من أجل الصداقة” – إذ لعب الرياضيون من القوميات المختلفة، والأجناس المختلفة والقدرات البدنية المختلفة في فريق واحد.

وبلغ عمر اللاعبين المشاركين 12 عاما. وتم تدريب كل فريق دولي من قبل مدربين شباب – وهم لاعبو كرة قدم تتراوح أعمارهم بين ١٤ – ١٦ سنة من بلدان مختلفة.

وتمت تغطية فعاليات البرنامج من 5000 وسيلة إعلامية من جميع أنحاء العالم، بالإضافة إلى المركز الصحافي الدولي للأطفال الخاص ببرنامج كرة القدم من أجل الصداقة، المكون من صحفيين يافعين يبلغون من العمر 12 عاما من 211 بلدا ومنطقة.

وسيصبح المشاركون سفراء شباب للسلام والصداقة والمساواة في بلدانهم.

وكمبادرة دعم للبيئة من برنامج كرة القدم من أجل الصداقة فقد جرى تسمية جميع فرق الصداقة الدولية الـ 32 بأسماء الحيوانات المهددة بالانقراض من جميع قارات العالم.

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب

error: Content is protected !!