أُسر سودانية تشكو من زيادة رسوم المدارس والسلطات تفرض جزاءات

1٬248

الخرطوم ” تاق برس”- جأر عدد كبير من أولياء طلاب ولاية الخرطوم، بالشكوى في أول أيام بداية العام الدراسي الجديد من زيادة رسوم تسجيل الطلاب للعام 2018، بالمدارس الخاصة بشقيها العربي والأجنبي، والتي فاقت نسبة مئة بالمئة، رغم صدور توجيهات سابقة من وزير التربية والتعليم بعدم زيادة الرسوم الدراسية.

وبحسب متابعات “تاق برس” فرضت مدارس (سان جورج، التعليم البريطاني، ومدارس المجلس الأفريقي، والقبس) وغيرها من المدارس الخاصة بالخرطوم رسوما جديدة على الطلاب، حيث فرضت مدارس القبس بالخرطوم زيادة بلغت نحو 60%، فيما زادت معاهد التعليم البريطانية رسوم تسجيل الطلاب إلى نحو 80%، بينما زادت مدرسة (سان جورج) رسوم تسجيل طلابها بنحو 5 الأف جنيه لكل طالب عن العام السابق.

واشتكى أحد أولياء الأمور لـ(تاق برس) من زيادة رسوم تسجيل أربعة من أبنائه، يدرسون بمدرسة أجنبية بحي المسالمة بام درمان، حيث فرضت المدرسة زيادة قدرت بنحو 20 الف جنيها عليهم.

وتابع الاب، أنه عند ذهابه صباح اليوم الأحد للوزارة التربية والتعليم لتقديم شكاوى عن زيادة الرسوم ، تفاجأ بوجود عشرات من اولياء الامور، حضروا إلى وزارة لذات السبب، وأن بعضهم قرر تحويل ابنائه من المدارس الخاصة الى الحكومية رغم علمهم برداءة التعليم الحكومي.

وكشف مسؤول التعليم الاجنبي والمدارس الخاصة بمحلية ام درمان، عن اتخاذ اجراءات قانونية في مواجهة المدارس التي فرضت زيادة على رسوم تسجيل طلابها وهي مدارس كبيدة العالمية، الدبلوماسية، والقبس، وأضاف “الاجراءات تمثلت في منعها من إستيعاب تسجيل طلاب جدد في المستوى الأول، وعدم إخضاع طلاب الصف الثامن لإمتحانات مرحلة الأساس.

وقال المسؤول لـ”تاق برس” أن إدارته تلقت شكاوى من أولياء امور بعض الطلاب بزيادة الرسوم، منذ بدء إجراءات التسجيل، ونفى تلقيهم شكاوى خلال اليوم الأحد، الا انه وعد باتخاذ اجراءات ضد المدارس التى فرضت زيادة، والتحقيق في الشكاوى حال تلقيهم شكاوى جديدة.

وكشف عن تكوين لجان لتفتيش المدارس الخاصة بشقيها العربي والأجنبي، شرعت في متابعة أوضاع المدارس، وأشار إلى أن قانون التعليم للعام 2015 لا يسمح لأي مدرسة بزيادة الرسوم الدراسية، ما لم يكن هنالك مبررا للزيادة.

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب

error: Content is protected !!