إنطلاق قمة محادثات رباعية تجمع البشير وموسيفيني وفرقاء جنوب السودان

305

الخرطوم ” تاق برس” – إنطلقت بالعاصمة الأوغندية كمبالا ،اليوم السبت، قمة محادثات رباعية ضمت الرئيس السوداني عمر البشير، والرئيس الأوغندي يوري موسيفيني، ورئيس دولة جنوب السودان، سلفا كير ميارديت، وزعيم المعارضة المسلحة، ريك مشار، لبحث قضايا تقاسم السلطة بجنوب السودان على المستويين المركزي والولائي .

ووصل البشير الى مدينة عنتبي صباح اليوم في زيارة تستغرق يوما واحدا يجري خلالها محادثات مع الرئيس الاوغندي لاعطاء دفعة جديدة  في اطار جهود السلام في جنوب السودان .

وضم وفد الرئيس السوداني، في زيارته الى كمبالا، وزير الخارجية الدرديري محمد أحمد، مدير جهاز الأمن والمخابرات، الفريق أول صلاح عبدالله محمد صالح، ووزير شئون الرئاسة، فضل عبدالله فضل، ووزير الدولة بالرئاسة السودانية، مدير مكاتب الرئيس حاتم حسن بخيت.

ووقع فرقاء الازمة بدولة جنوب السودان، الجمعة، بمقر القيادة العامة للقوات المسلحةالسودانية، اتفاق الترتيبات الأمنية في مفاوضات تحتضنها الخرطوم للتوصل إلى سلام دائم في الدولة الوليدة، حيث تضمن الاتفاق إخلاء المراكز المدنية من الوجود العسكري والإطار الزمني لتوحيد وإعادة تنظيم القوات وتشكيل اللجنة العسكرية المشتركة بين الأطراف وتحديد أماكن تجميع القوات.

ووقعت أطراف الصراع الجنوب سودانية، في السادس والعشرين من يونيو الماضي، اتفاقا لوقف إطلاق النار بعد يومين من بدء مفاوضات مباشرة بالخرطوم في اطار مبادرة يرعاها الرئيس البشير بتفويض من هيئة “الايغاد” وبحضور الرئيس الاوغندي يوري موسيفيني.

وأنزلق جنوب السودان منذ العام 2013، في حرب أهلية بين القوات الحكومية والمعارضة تسببت في تشريد ملايين من سكان الجنوب الذي انفصل عن السودان عبر إستفتاء شعبي في العام 2011.

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب

error: Content is protected !!