مسؤول: إمريكا تعتزم الإستثمار في الثروة الحيوانية بالسودان

352

الخرطوم ” تاق برس” – أعلن وزير الثروة الحيوانية السوداني، بشارة جمعة أرور، عن سمنار يجمع بين القطاع الخاص الأمريكي والسوداني لاكتشاف الفرص الحقيقية للاستثمار في مجالات الثروة الحيوانية  في القريب العاجل.

 وكشف عن توجهات سياسية عليا في حكومة بلاده للإرتقاء بالصادرات السودانية.

وأكد الوزير السوداني لدى لقائه يوم الثلاثاء، ممثل شركة world wide  الأمريكية ميستر شيب أهمية التعاون بين وزارته والولايات المتحدة الأمريكية للاستفادة من الخبرات والتقانات الحديثة في مجال تحسين السلالات بمزارع الألبان وصناعة الأعلاف .

وقال المسؤول الامريكي بحسب ما نقلت عنه وكالة السودان الرسمية للأنباء، ان زيارته جاءت تعقيبا لزيارة سابقة لوزير الثروة الحيوانية للولايات المتحدة الأمريكية ومتابعة ما توصلت إليه من نتائج وإنزالها الى أرض الواقع.

وأبدى أمله في تقوية  العلاقات وتعزيز التعاون للاستفادة من القدرات والإمكانيات السودانية ، مبينا أن السودان لديه مستقبل واعد في مجال الإنتاج الحيواني خاصة الألبان واللحوم.

ويمتلك السودان أكبر ثروة حيوانية في العالم العربي، حيث يوجد به حوالي 90 % من الأبقار، بالإـضافة إلى الضـــأن والماعـــز و40 % من الإبل، ويصدر ما بين 5 و 6 آلاف رأس سنويا من بينها لحوم جاهزة، ولكن لا توجد بحسب تصريحات مسؤولين بوزارة الثروة الحيوانية، إحصائيات جديدة لحجمها، وبحسب الاحصائيات السابقة لا تقل عن «180» مليون رأس.

ورفعت الولايات المتحدة الأميركية في أكتوبر الماضي عقوبات اقتصادية كانت مفروضة على السودان لنحو 20 عاماً، فيما لا تزال الخارجية الامريكية تضع السودان في لائحة الدول الراعية للارهاب.

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب

error: Content is protected !!