السلطات السودانية توجه بإغلاق مناجم لتعدين الذهب مهددة بالإنهيار

491

الخرطوم “تاق برس” – وجهت السلطات السودانية بإغلاق مناجم عميقة للتنقيب عن الذهب قابلة للانهيار وتهدد حياة أرواح المعدنيين في منطقة الخياري الواقعة بولاية القضارف شرق السودان.

وإستعجلت وزارة المعادن السودانية، بنك السودان المركزي إبتعاث مناديبه لمناطق التعدين بمحلية البطانة الواقعة شمالي ولاية القضارف، لشراء الذهب لمكافحة التهريب.

وطالب وزير المعادن السوداني، محمد احمد علي، في تصريحات صحفية لدى اختتامه طواف على مناطق استخلاص الذهب بسوق الخياري، السلطات المحلية بأغلاق آبار التنقيب العميقة قال انها باتت قابلة  لخطر الانهيار ، واضاف ” لا نريد ان نسمع ان بئراً انهارت على أحد المعدنين)، ولم يكشف الوزير تفاصيل عن المناجم القابلة للانهيار.

وتفقد الوزير السوداني مناجم للتعدين الاهلي في مناطق ودبشارة وسوق الخياري اليوم (الأربعاء)، دعا المعدنين لزيادة الانتاج والانتاجية لجهة ان التعدين أصبح النشاط الكبير الذي تعول عليه الدولة كثيرا لرفع المعاناة  الاقتصادية عن كاهل المواطنين.

وحث الشركة السودانية للموارد المعدنية الزراع الرقابي لوزارة  المعادن على تكثيف توعية المعدنيين عبر برامج البيئة والسلامة والصحة المهنية، وجدد حرص وزارته على  تقديم كل الدعم  لتنظيم أسواق التعدين ومكافحة التهريب.

وأكد أن سلامة المعدنين من أهم أولويات وزارته، واعلن إلتزام الوزارة بإنشاء وحدة صحية وسيارة أسعاف لتلبية الخدمات الصحية للمعدنين بالمنطقة.

من جانبه كشف المدير العام للشركة السودانية للموارد المعدنية مجاهد بلال، عن انتاج التعدين التقليدي بولاية القضارف نحو 4 اطنان من الذهب خلال النصف الاول من العام الحالي، تمثل   (80) بالمائة من جملة الانتاج الكلي بالولاية.

وكان مدير جهاز الامن والمخابرات السوداني، صلاح قوش أعلن الاسبوع الماضي عن إحباط تهريب 245 كليو جراما من الذهب تمثل مشتروات بنك السودان لمدة شهر. وقال ان تهريب الذهب من من أكبر التحديات ومن أسباب شح السيولة بما يضر بالاقتصاد السوداني.

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب

error: Content is protected !!