هيئة علماء السودان تحذر من حسم قضايا الفساد بالتحلل والتسويات

424

الخرطوم “تاق برس” – دفعت هيئة علماء السودان بمطالبات للأجهزة العدلية في التعامل مع قضايا الفساد.

وطالب رئيس الهيئة محمد عثمان صالح الجهات العدلية في البلاد، بحسم قضايا الفساد بعيدا عن التحلل والتسويات للحد من تجاوزات وتعديات الجشعين وبعض ضعاف النفوس على الاموال العامة.

وقال صالح اليوم الأحد، إن عدم حسم هذه القضايا بالسرعة المطلوبة يضع البلاد بأسرها تحت رحمة القيل والقال وذلك بالتطاول فى الحديث عن هذه القضايا كما يضعف صورة الدولة ويؤثر على قراراتها.

وأطلقت السلطات الامنية في السودان حملة لمحاربة الفساد والمفسدين سماها الرئيس البشير “حملة القطط السمان” وملاحقة قيادات ونافذين تحوم حولهم شبهات فساد مالي، حيث اسفرت عن توقيف فضل محمد خير نائب رئيس مجلس ادارة بنك الخرطوم، عبد الغفار الشريف مدير إدارة الامن السياسي بجهاز الامن والمخابرات السوداني السابق، والباقر النوري مدير بنك فيصل الاسلامي، المدير العام لشركة التأمين الإسلامية كمال جاد كريم آدم وقيادات نافذة في حكومة البشير.  

ودعا صالح بحسب وكالة السودان الرسمية للأنباء، الدولة فى أعلى مستوياتها للمضى قدما فى مكافحة ذه الظاهرة التى أشار الى أنها تستحوذ على موارد ومقدرات البلاد.

وشدد على ضرورة تعديل القوانين والتشريعات المتعلقة بمكافحة الفساد لتسهم فى ردع وقطع دابر المتلاعبين والمتاجرين بقوت الشعب ومستقبل الاجيال والمتكسبين بصورة غير شرعية من مقدرات البلاد باستغلال النفوذ والوظيفة العامة.

وأمتدح بجهود جهاز الامن والمخابرات العامة فى ضبط الفساد وردع المفسدين.

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب

error: Content is protected !!