حزب سوداني يسلم رؤيته عن الإنتخابات ويقرر مصير شراكته بالحكومة

334

الخرطوم “تاق برس” – دفع حزب سوداني مشارك في الحكومة برؤيته، في قانون الانتخابات للبرلمان، اليوم الاربعاء، فيما يقرر في مصير شراكته بحكومة الوفاق الوطني الاحد المقبل.

وقال الحزب الاتحادي الديمقراطي، في تعميم صحفي حصل عليه “تاق برس” أنه دفع برؤيته حول قانون الانتخابات المزمع اجراءها في العام 2020 للمجلس الوطني لإطلاعه على موقفه.

واكد الحزب، بحسب رئيس القطاع السياسي، محمد يُوسف الدقير، ان المقترحات التي اودعت البرلمان نتاج لورشة عمل نظمها الحزب شارك فيها عدد من المختصين في المجال،

ولم يكشف الحزب مزيداً من التفاصيل حول مقترحاته التي دفع بها، حول القانون الذي يثير جدلاً في اوساط القوى السياسية السودانية.

واعلن الامين السياسي للحزب الذي يقوده أحمد بلال عثمان – وزير الاعلام في الحكومة السودانية، عن اجتماع يلتئم الأحد المقبل، لمناقشة وتقييم الشراكة الاستراتيجية لحزبه مع حزب المؤتمر الوطني الحاكم – صاحب الاغلبية الكبيرة في السلطة بالسودان.

واضاف ” الاجتماع سيناقش القضايا الوطنيه على رأسها الشراكه الاستراتيجيه بين الحزبيين ماضيها وحاضرها ومستقبلها”

واشار الى ان اللجنه السياسيه المشتركة للحزبين، يرأسها عن الحزب الاتحادي الديمقراطي رئيس القطاع السياسي محمد يوسف الدقير، بينما يرأسها من جانب حزب الموتمر الوطني رئيس القطاع السياسي للحزب حامد ممتاز.

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب

error: Content is protected !!