إنتشال 5 جثث ضحايا غرق قارب بالنيل والوالي يقترح سترات واقية للتلاميذ

644

الخرطوم “تاق برس” – كشفت متابعات “تاق برس” من منطقة البحيرة بولاية نهر النيل، شمالي السودان عن تمكن فرق بحث من ابناء المناصير من انتشال جثث 5 تلاميذ من اصل 22 تلميذاً لقوا مصرعهم غرقاً في النيل فجر امس الاربعاء، جراء غرق قارب كانت تحمل على متنها 38 شخصاً لتقلهم الى الضفة الاخرى من النيل.

وقال والي نهر النيل حاتم الوسيلة ان المركب التي ادت لغرق 22 تلميذا واستاذة في منطقة المناصير، لم تكن تعبر بين ضفتي النهر وانها وسيلة للنقل النهري أعتاد المواطنون التعامل معها في (التنقل).

وكشف الوسيلة ان خطة حكومته لمواجهة ظاهرة الغرق تتمثل في شراء وتوفير “سترات واقية” من الغرق للتلاميذ الذين يسكنون في مناطق الجزر، وتدريبهم على كيفية استخدامها وتعيين مشرفين على  مراكب وقوارب الترحيل من مدراء المدارس.

 واعلن الوالي الذي تحدث للصحفيين بعد توقيع حكومته عقداً لانشاء طريق سياحي رابط المنطقة بمواقع السياحة في البجراوية والمصورات، عن اسبوع حداد في الولاية على ارواح الطلاب ممن لقوا حتفهم غرقاً بالنيل صباح الاربعاء.

وكشف عن زيارة مساعد الرئيس السوداني نائب رئيس حزب المؤتمر الوطني فيصل حسن ابراهيم ووزير ديوان الحكم الاتحادي حامد ممتاز لمحلية البحيرة لتقديم واجب العزاء لاسر الضحايا .

في ذات السياق، نصب ذوي ضحايا المركب سرادق عزاء كبير في منطقة (كبنة) بمحلية البحيرة وقال احد الناشطين من ابناء المنطقة لـ(تاق برس) إن اهالي منطقة المناصير انخرطوا في عمليات بحث من أجل إنتشال الجثث في كل الجزر وان عمليات البحث أسفرت عن انتشال ثلاث جثث فيما لا تزال عمليات البحث مستمرة من إجل انتشال البقية.

وكشف عن اوضاع نفسية سيئة تعيشها أسر وذوي الضحايا الذين قال انهم تعلو وجوههم الإبتسامة كلما طفت على السطح حقيبة احد التلاميذ قبل ان يعودوا لحزنهم  لانها ستاتي دون صاحبها.

وأكدت قيادات من منطقة البحيرة أن القارب الذي  يعمل في ترحيل طلاب مدارس الأساس (بنين وبنات) من قرى السعداب والكنيسة وسرجي، كان يسير بصورة طبيعية يوم الحادثة، الى ان وصل منطقة سربجي، واصطدم القارب الذي كان يحمل 38 شخصاً بشجرة فقد بعدها توازنه، وجرفه التيار القوي ما اسفر عن وفاة (22) طالباً وطبيبة مختبرات تدعى (فائزة عبد الرحيم البصير) غرقاً ونجاة (15) آخرين.

طلاب في طريقهم الى مدارسهم مستغلين قارب على النيل للترحيل

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب

error: Content is protected !!