السودان يعلن ضخ 20 ألف برميل من نفط الجنوب واكتشاف بئر جديدة

598

الخرطوم “تاق برس”- اعلن وزير النفط والغاز السوداني، أزهري عبد القادر عبد الله، عن استئناف ضخ نفط جنوب السودان بطاقة 20 الف برميل يومياً بعد توقف دام نحو خمس سنوات.

وكشف وزير النفط في مؤتمر صحفي اليوم الاحد، عن اكتشاف بئر نفط جديدة قبل يومين – لم يحدد موقعها- قال إنها تضاف  إلى منظومة الاكتشافات النفطية التي لم تتعدى 20% من مساحة البلاد.

وأعلن الوزير ضخ 20 ألف برميل من النفط الخام من حقل توما ثاوث بدولة جنوب السودان أمس، بعد إعادة تأهيله بكوادر سودانية قبل أسبوع من الموعد المضروب.

وأوضح أن الحقل استأنف العمل بعد تأهيله بكوادر سودانية قبل أسبوع من الموعد المضروب للانتهاء من الأعمال الفنية، وأكد عودة السودان لمعدل إنتاجه النفطي قبل الانفصال، بجهود سودانية تتعاون مع عدد من الشركاء.

واتفق البلدان خلال مفاوضات جرت في الاشهر الماضية على إعادة تأهيل وتشغيل حقول النفط الجنوبية المتوقفة بدءاً بحقل “توما ثاوث”، لانقاذ الاقتصاد المنهار في كلا البلدين.

وتوقع الوزير السوداني أن يصل الإنتاج الى  80 ألف برميل يوميا من الخام في خمسة حقول نفطية كانت متوقفة بولاية الوحدة ، بعد إكمال أعمال الصيانة نهاية العام.

ولفت أزهري إلى إمكانية عودة نفط الجنوب إلى سابق إنتاجه قبل الانفصال والبالغ 375 ألف برميل، وذلك في فترة زمنية أقصاها 3 سنوات.

وأضاف أن إجمالي إنتاج جنوب السودان يبلغ حاليا 130 ألف برميل يوميا وتوقع أن يصل إلى 210 آلاف برميل بنهاية العام.

وقال الوزير انه لمس “جدية غير مسبوقة من كافة الجهات المعنية بإعادة تشغيل الحقول في دولة جنوب السودان خاصة وزارة البترول والمعادن ممثلة فى وزيرها ازيكال لول جاتكوث، والشركات السودانية المنفذة ممثلة في شركتي (تو بي اوبكو،و  بترولاينز).

 

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب

error: Content is protected !!