في جلسة طارئة لمجلس الوزراء..بكري يشكر ويودع الوزراء ويسلم خلفه

391

الخرطوم “تاق برس” – شكر النائب الأول للرئيس السوداني، رئيس الوزارء السابق، بكري حسن صالح، أعضاء حكومة الوفاق الوطني، من الوزراء، وزراء الدولة.

وأبدى بكري خلال جلسة طارئة بمجلس الوزراء، يوم الإثنين، تقديره لجهد الحكومة السابقة باعتبارها عملت بتناغم تام لتنفيذ برنامج أساسه برنامج الحوار الوطني.

وقال المتحدث الرسمي بإسم مجلس الوزراء، عمر محمد صالح، في تصريحات صحفية إن العديد من اعضاء حكومة الوفاق أثنوا على نهج النائب الأول لرئيس الجمهورية الذي قاد به أعمال مجلس الوزراء خلال الفترة الماضية التي اتسمت بسعة الصدر، وتقبل وجهات النظر المختلفة وقيادة المجلس بروح وفاقية وتراضي كامل.

وجرت بمجلس الوزراء إجراءات التسليم والتسلم بين بكري حسن صالح، ومعتز موسي عبدالله رئيس مجلس الوزراء الجديد، إيذانًا ببدء مرحلة جديدة في مسيرة العمل التنفيذي بالبلاد.

وأدى الوزراء الجدد، بكري حسن صالح، محمد يوسف كبر، رئيس الورزاء، معتز موسى، يوم الإثنين، اليمين الدستورية أمام الرئيس، عمر البشير.

وحضر المراسم بالقصر الرئاسي في العاصمة الخرطوم، رئيس القضاء حيدر أحمد دفع الله، ووزير رئاسة الجمهورية فضل عبد الله فضل.

وحل الرئيس البشير، الأحد، حكومة الوفاق الوطني عقب اجتماع للمكتب القيادي للمؤتمر الوطني (الحزب الحاكم)، ، وعين معتز موسى، رئيسًا للوزراء.

وقلص المكتب القيادي الوزارات الاتحادية من 31 وزارة إلى 21، إضافة إلى تتقليص مناصب وزراء الدولة بنسبة 50 بالمائة، وإعادة النظر في 198 محلية لاتخاذ قرارات بشأن دمجها أو إلغائها، وقلص الوزارات في حكومات الولايات الـ18، بحيث تضم كل منها 5 وزارات بدلًا عن 8 وزارات.

من ناحية أخرى، قال المتحدث الرسمي باسم الحكومة المحلولة؛ احمد بلال إن البلاد تعيش في أمن؛ مؤكدا الخطوات التالية تعتبر تكميلية لرأب الصدع بالنسبة لما تبقى من حملة السلاح، و اضاف: نسال الله ان يوحد النفوس والايادي وان يجنب البلاد كل الفتن و ان يتخلص شعب السودان من آفة الفساد الجديدة التي سرت في بعض المفاصل، وان يكون في التدبيرات ما يقطع دابر ذلك.

وتمنى بلال ان يتجه الجميع لبناء وطن لشعب عظيم يستحق ان يخدمه الساسة والقادة بكل ما يملكون، و قال : ان الحكومة تشكر الشعب السوداني على صبره ولا مكافاة له الا مذيداً من الاجراءات ومزيدا من وقف هدر الاموال ومزيدا من الجهد الذي يصوب نحو الانتاج ورفاهية الشعب في معاشه وفي استقراره.

ولفت بلال إلى أن الوزراء بذلوا جهدهم الكامل، و أوضح ان المناخ الذي ساد مناخ وفاقي بدرجة عالية، و انهم يشيدون بالشعب السوداني على ان الفترة السابقة كانت محل انسجام كلي بين كافة فعاليات حكومة الوفاق الوطني.

و اضاف ان رئيس مجلس الوزراء السابق الفريق بكري حسن صالح أدار الفريق بروح عالية من الاخاء والعلاقة الانسانية مع الجميع مما اثمر مناخاً من الانسجام بين الجميع، مؤكداً عزمهم بالسير بذات النهج من بقي بالوزارة ومن خرج واضعين يدهم و همتهم مع رئيس الوزراء الجديد والاصلاحات الهيكلية التي تمت.

وأكد بلال ان حكومة الوفاق الوطني التي امتدت لـ(16) أشهر و قطعت شوطاً بعيداً في ذلك وامن الجميع على موافقتهم على الاجراءات التي اتخذها رئيس الجهورية بتقليص عدد الوزارات والاصلاحات التي تطرا بعد ذالك في الولايات، مضيفاً ان الجميع باركوا اختيار زميلهم الوزير السابق معتز موسي رئيسا للوزراء وامنوا على العمل معه بيداً واحده من بقي منهم ومن ذهب.

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب