الإنتربول تعلن القبض على أخطر إرهابي مشتبه به بالسودان وتسليمه إلى نيجيريا

959

الخرطوم “تاق برس” – كشف الأمين العام المنظمة الدولية للشرطة الجنائية (الانتربول) يورغن شتوك، يوم الخميس، عن تنفيذ عملية نوعية بين ابوجا والشرطة السودانية في الخرطوم أسفرت عن القبض على أخطر مشتبه به ضالع في عمليات ارهابية، وتسليمه الى نيجيريا خلال الفترة الماضية.

ولم يكشف مسؤول الانتربول مزيداً من التفاصيل عن الشخص الذي تم القبض عليه.

واعلن الامين العام للانتربول عن ان تنفيذ المنظمة لعملية نوعية داخل  الاراضى السودانية شارك فيها نحو (200) ضابط  الى جانب اقسام التحقيقات ووحدة الامن بالخرطوم وحماية الاسرة والطفل فى انقاذ نحو (100) مهاجر من بينهم اطفال من أيدى عصابة اتجار بالبشر واضاف ان السودان قام بالمشاركة فى اعادة احد المشتبه فيهم  بالاشتراك فى عمليات ارهابية   فى مدينة  ابوجا حيث تم  ضبطه  فى السودان واعادته الى نيجيريا .

وقال شتوك في ختام اجتماعات مديري شرطة شرق افريقيا (الإيابكو) التي عقدت بالخرطوم اليومين الماضيين ، إن القارة الافريقية تواجه الكثير من المهدادت الامنية من بينهما جماعة الشباب والجريمة الإلكترونية الخارقة للكثير من البنيات التحيتة للمؤسسات والشركات.

واشار الى ان الانتربول يتملك قاعدة بيانات خاصة بالجماعات الارهابية الى  جانب امتلاكه (80) مليون سجل خاصة  بالمعلومات يمكن الوصول  اليها فى السودان، موزعة على (170)  دولة حول العالم، وتبادل المعلومات بين (109) دولة حول العالم، عبر نظام معين لتسهيل وانسياب المعلومات

وكشف عن امتلاك الانرتبول قواعد بيانات تتعلق بالهاربين والجماعات الإجرامية الى جانب قواعد بينات تتعلق بالوثائق والسيارات المسروقة.

واضاف يوغن” هناك نحو (7) مليون قاعدة بيان قدمتها اكثر من (120) دولة عضو فى الانتربول،واشار الى انه خلال العام الماضى ولفت الى ان هناك نحو (5) بليون طلب للبحث واستخدام نظام الانذارالمبكرالذي أسسته الانتربول(ايابكو)متصلة بهذا النظام يمكنها التعرف على الارهابين المتنقلين بين الاقطار والدول لاغراض مختلفة.

في الاثناء تسلم السودان رئاسة منظمة الإيابكو، اليوم الخميس، من الرئيس السابق الجنرال جون أكود المفتش العام للشرطة اليوغندية.

وقال مدير عام قوات الشرطة السودانية، هاشم عثمان الحسين اليوم، عقب تسلم بلاده دورة الايباكو إن الاجتماع بحث أوجه التعاون والتنسيق بين شرطة دول الإقليم والاستفادة من إمكانات وصناعات الشرطة في كل بلد وأن مديري الشرطة بدول إقليم شرق إفريقيا والمشاركين وقفوا من خلال زيارات ميدانية على إمكانات الشرطة السودانية في الصناعات والتدريب التي يمكن الاستفادة منها في المحيط الإقليمي.

واعلن تنسيق السودان وتعاونه مع الانتربول للتقليل من خطر الجريمة ومحاصرتها واكتشافها.

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب