مسؤول صيني يكشف إعفاء ديون بلاده على السودان

426

الخرطوم “تاق برس” – كشف مسؤول صيني تفاصيل جديدة عن ديون بلاده لدى السودان، بعد أيام من اتفاق بكين والخرطوم بشأن ملف اعفاء الديون.  

واعلن سفير الصين لدى الخرطوم لي ليان خه إن حكومة بلاده أعفت ديونها على السودان حتى العام 2015 ضمن اتفاقيات التعاون التي وقعت مؤخرا بين البلدين.

واكد السفير أثناء حديثه لمجموعة من الاعلاميين في مؤتمر تنويري بالخرطوم اليوم الخميس حول مخرجات قمة بكين لمنتدى التعاون الصيني الافريقي، استعداد بلاده لاعفاء المزيد من من الديون الحكومية على السودان حتى العام 2018.

وكشف السفير عن تكوين لجنة فنية بين الحكومتين السودانية والصينية لازالة المشاكل والمعوقات التي تعرقل التعاون بين البلدين .

وقال ان رئيس بلاده التزم للرئيس البشير في قمة التعاون الصيني الافريقي التي عقدت في بكين مطلع سبتمبر الحالي  والتي أعلن فيها إعفاء الدول الإفريقية عن القروض الحكومية بدون الفوائد المستحقة حتى نهاية العام 2018.

وكان السودان دفع بخطة لاعادة جدولة ديونه الخارجية للصين واعفاء بعضها مراعاة لاوضاعه الاقتصادية التي يمر بها، بعد تعثره في الايفاء بسدادها في وقت سابق.

وأعلن الرئيس الصيني شي جين بينغ عن تقديم بلاده منحة للسودان بقيمة 400 مليون يوان وقرضأً بدون فوائد بقيمة 200 مليون يوان خلال قمة التعاون الصيني الافريقي التي شارك فيها البشير.

وتحفظ السفير الصيني في حديثه للصحفيين عن كشف حجم ديون بلاده على السودان ، واكتفى بالقول ” ديون الصين على السودان حصة صغيرة مقارنة مع ديون السودان الخارجية ، واضاف ” الصين على استعداد لمواصلة جهودها مع السودان في كل المجالات بما فيها الاقتصادية بما يرمي لتعزيز التعاون بين البلدين

وتقدر ديون الصين على السودان بنحو ملياري دولار.

وأشار الى تقديم الصين منح وقروض للسودان دون مقابل للمساهمة في تحقيق التنمية الاقتصادية مع توقيع عدد من الاتفاقيات في مجالات الزراعة والصناعة والجمارك لدعم العلاقات بين البلدين.

وقال السفير الصيني إن بلاده تشجيع التعاون بين البلدين في مجال البترول الذي يشهد المزيد من التطور، خاصة بعد توصل رفي جنوب السودان لاتفاق من شأنه فتح التعاون بين الخرطوم وبكين في مجال النفط.

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب

error: Content is protected !!