وزير الخارجية السوداني يكشف لقاءات وإتفاقات سلفاكير في زيارته للخرطوم

470

الخرطوم “تاق برس” – كشف وزير الخارجية السوداني الدرديري محمد احمد، برنامج ولقاءات رئيس دولة جنوب السودان،سلفاكير ميارديت، التي ينتظر ان يجريها اليوم الجمعة بالخرطوم.

وأعلن الدرديري في تصريحات صحافية بمطار الخرطوم عقب وصول الرئيس سلفاكير عن لقاء يلتئم مساء اليوم بين الرئيس السوداني عمر البشير ونظيرة الجنوب سوداني سلفاكير، وقيادات جنوب السودان، بجانب لقاء كير ومشار،ولقاء اخر يجمع مجموعة سواء بقيادة قبريال سامسون ولام اكول، ولقاءات بين كير ومجموعة المحتجزين السابقين بقيادة دينق الور  وبقية الاحزاب الجنوبية المعارضة الاخرى.

وكشف وزير الخارجية السوداني، عن أن اللقاءات تهدف التفاكر بشكل عام عن انجع السبل لوضع اتفاقية السلام موضع التنفيذ، والنظر في إمكانية الاتفاق على حكومة الفترة الانتقالية التي ستدخل حيز النفاذ بعد ثمانية أشهر، وخلق اجواء ودية تساعد على تنفيذ الترتيبات الخاصة بوقف اطلاق النار، وتجاوز اي خروقات عسكرية للاتفاق قد تحصل، وحل اي اشكالات قد تطرأ من وقت لآخر بين الطرفين.

وقال الدرديري ، ان الزيارة ودية الغرض منها الاحتفال مساء اليوم بتوقيع اتفاقية احياء السلام بجنوب السودان، وتكريم الرئيس كير ورياك مشار، لجهودهما المقدرة ومكنا الوساطة السودانية من النجاح في زمن قياسي، وقدما كثيراً من التضحيات التي جعلت السلام في الجنوب امراً متاحًا وحرصا على تسريع الخطى حتى تتم الاتفاقية وتسير بوتيرة سريعة.

واكد الدرديري ان زيارة كير، ووفده محل ترحيب بالنسبة للسودان والمعاني المتعلقة بها من حيث تمتين الثقة بين البلدين.

وتوقع ان تؤدي الزيارة الى تحقيق اهدافها في تعزيز الثقة بين فرقاء الجنوب وبين السودان والجنوب.  

وكان سلفاكير، قد وصل الى الخرطوم عصر اليوم في زيارة ودية الى الخرطوم تسغرق يومين.

واستضافت الخرطوم بتفويض من منظمة الايقاد للرئيس السوداني عمر البشير، فرقاء ازمة جنوب السودان سلفاكير ومشار و فصائل المعارضة المسلحة الجنوبية، منذ شهرين، الى ان توجت بتوقيع اتفاق نهائي للسلام بجنوب السودان.

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب

error: Content is protected !!