الأمن يستدعي مدير قناة سودانية 24 والشرطة تطوق المبنى

2٬170

الخرطوم “تاق برس” – قالت مصادر لـ(تاق برس) ان جهاز الامن والمخابرات السوداني إستدعى مدير قناة (سودانية 24 ) الطاهر حسن التوم بعد ظهر اليوم السبت على خلفية مشاركة القناة مع قناة دويتشة فيلا الألمانية القسم العربي في انتاج وبث برنامج (شباب توك) الاسبوع الماضي.

واشارت المصادر  الى ان استدعاء التوم جاء لمعرفة التفاصيل بعد الجدل الذي اثارته الحلقة، واخلاء سبيله بعد التحقيق.

واجرى (تاق برس) اتصالا بالطاهر حسن التوم  مدير قناة سودانية 24 لمعرفة التفاصيل الا ان هاتفه لم يستجيب.

واشارت مصادر الى تمركز قوات شرطية تحاصر مبى القناة منذ يوم الخميس، لتأمين القناة والعاملين فيها من تهديدات محتملة قد تطالهم،بعد دعوات بحسب لتنظيم وقفات احتجاجية امام مباني القناة، على خلفية  بث قناة ” دويتش فيلا” الألمانية حلقة من برنامج “شباب توك” بعنوان “ماذا تريد المرأة السودانية اليوم؟”، التي تم عبرها استضافة فتيات ناشطات و نساء سودانيات مع رئيس هيئة علماء السودان عثمان محمد صالح واخرين، حيث اظهر مقطع فيديو الناشطة وئام شوقي وهي تتحدث بطريقة وصفت من قبل الكثيرين بانها غير لائقة واتهام هئية علماء السودان بأنهم ضد حرية المرأة وعدم الحماية من التحرش ،وتقييد حريتها والتعامل معها بمظهرها.

في الاثناء كذبت مصادر تحدثت لـ(تاق برس) صحة ما افاد به رئيس هيئة علماء السودان في بيانه من انه تلقى اتصالا من القناة، ونفت المصادر اي اتصال بينها والشيخ، وان التنسيق للحلقة جاء من جهة لا صلة للقناة بها .

وضجت منصات التواصل الاجتماعي بالاصوات المطالبة للقناة بالاعتزار واصوات اخرى مطالبة باغلاقها، بدعوى ان ما بثته ينافي قيم الدين الاسلامي الفاضلة واعراف المجتمع.

وكانت قناة سودانية (24) اوضحت في  بيان رسمي لها أنها لا علاقة لها بمحتوى حلقة شباب توك ولم تبث الحلقة، على شاشتها، وأشارت إلى أن دورها ينتهي بتوفير الدعم الفني والتنسيقي بحسب اتفاق مع قناة “دويتشه فيلا”.

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب

error: Content is protected !!