والي كسلا يُقسم:والله مافي زول مات بحمى الشيكونغونيا..وتقارير ميدانية تؤكد وفاة 97 شخصاً

482

الخرطوم “تاق برس” – أقسم والي ولاية كسلا، آدم جماع آدم بعدم وجود وفيات جراء تفشي حمى الشيكونغونيا “الكنكشة” في مدينة كسلا، وأكّد إصابة “10,935” مواطناً بالحمى حتى أمس.

بينما كشف مواطنون وناشطون في ولاية كسلا عن وفاة اكثر من 97 شخصاً بالمرض من بينهم اثنين من الكوادر الطبية العاملة في المستشفى السعودي بكسلا بينما بلغ عدد المصابين 197000 مصاب مع تزايد الاعداد، حسب الاحصائيات الميدانية من المتطوعين والمتابعين واهالي وزملاء الضحايا.

وتواجه مستشفيات بالمدينة بحسب تاكيدات متطوعين ومرافقين للمرضى، نقصاً في توفر الدم الكافي داخل مستشفى كسلا والمراكز الصحية.

واكد مرافقين ان جل المتبرعين تبرعوا من قبل او انهم غير قادرين على التبرع بالدم ولفتوا الى ان الوباء يعمل على استهلاك الصفائح الدموية.و

اطلق رواد مواقع التواصل الاجتماعي حملة للتبرع بالدم، وناشدوا السلطات المحلية والمنظمات العالمية بسرعة التدخل لانقاذ اهالي كسلا.

وظل هاشتاق #كسلا تحتضر متداولاً على منصات التواصل الاجتماعي منذ الجمعة الماضية، وتبعه اطلاق هاشتاقات اخرى #تضامنك_من_اجل_كسلا_يعني_انسانيتك، #وباء_كسلا

في الاثناء تعهّد والي كسلا آدم جماع في تصريح نقلته صحيفة الصيحة، اليوم الاثنين بإنهاء المرض عن مدينة كسلا مطلع أكتوبر المقبل.

وقطع بأن المرض لم ينتشر خارج مدينة كسلا، مشيراً إلى أن إعلانه وفاة “7” أفراد بالمرض سابقاً كان قياساً على ارتفاع عدد المرضى وتقديره وفاة مريض من بين كل ألف مصاب.

وأشار جماع إلى أن البعض سعى إلى تضخيم وتهويل قضية المرض لتصفية حسابات شخصية مع حكومته وشخصه.

وقال ،إن وزارة الصحة الاتحادية رفضت المكافحة عبر الطائرات، وإنهم استجابوا لموجهاتها، وليس لأصحاب مزارع الدجاج كما أشاع البعض.

من ناحية اخرى وصل رئيس مجلس الوزراء معتز موسى ووزير ديوان الحكم اللامركزي حامد ممتاز وزير الدولة بالصحة سعاد الكارب الى ولاية كسلا صباح اليوم للوقوف على الوضع الصحي بعد تفشي الحمى.

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب

error: Content is protected !!