بعثة أممية تنتشل جثث ضحايا إنهيار جبلي بدارفور وتغيث المتضررين

265

الخرطوم “تاق برس” – أعلن فريق مشترك من اليوناميد والفريق القطري الإنساني للامم المتحدة،  تقديم دعم طبي وتسليم مواداً للمتأثرين بالإنزالاق الجبلي في شرق جبل مرة بولاية جنوب دارفور،غربي السودان.

 وقالت بعثة يوناميد في تعميم صحافي حصل عليه (تاق برس) ان فريقاً مشتركاً من العملية المختلطة للإتحاد الأفريقي والأمم المتحدة في دارفور (اليوناميد) والفريق القطري الإنساني بدأ حالياً في تقديم مساعدات طارئة للأشخاص المتأثرين بالإنهيارات الطينية في قريتي وادي توليبا وتاقولي في شرق جبل مرة بجنوب دارفور.

وكشف الفريق عقب تقييم الوضع الإنساني للمـأثرين بالمنطقة، عن وفاة 16 شخصاً جراء الانهيارات الطينية في أوائل شهر سبتمبر الجاري.

واعلنت البعثة طبقاً للتعميم تمكن الفريق المشترك من إنتشال 4 جثث كانت مدفونة تحت الأنقاض في حين تمت مواراة الباقين الثرى.

واكدت البعثة الاممية انه سُجلت حالات جروح وحالات مرضية ودمار للمنازل وفقدان للثروة الحيوانية.

واشارت الى ان هنالك مصابون ومرضى يتلقون حالياً المساعدات الطبية، فيما تلقت 76 اسرة من العائلات النازحة إمدادات الإغاثة الطارئة.

وشملت المواد التي تٌوزع بحسب بعثة يوناميد المواد غير الغذائية والخيام والأغطية البلاستيكية للإيواء وأدوات الطبخ والجركانات والبطانيات والنامسويات، ولفتت الى ان التسليم يتم عبر لجان مكونة من السكان المتأثرين.

واكدت يوناميد في التعميم تعاون حكومة السودان وجيش تحرير السودان – جناح عبد الواحد نور، مع الفريق المشترك، والعمل على تسهيل الوصول الى السكان المتأثرين.

وأدت الأمطار الغزيرة بالمنطقة أوائل سبتمبر الحالي، الى إنهياراتٍ طينيةٍ في قٌرى وادي توليبا وتاقولي، نجم عنها مقتل 21 شخص على الأقل وإصابة العشرات فيما لا يزال عدد غير معلوم من الأشخاص في عداد المفقودين وفقدت بعض الأسر منازلها.

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب

error: Content is protected !!