توجيه رئاسي بالتعاون دولياً في مكافحة الإتجار بالبشر

255

الخرطوم “تاق برس” – أمرت الرئاسة السودانية بتسخير كافة الآليات الوطنية والمحلية لبذل الجهود والتعاون لمكافحة جرائم الاتجار بالبشر والهجرة غير الشرعية.

ووجه نائب الرئيس السوداني عثمان محمد يوسف كبر النائب العام بالتعاون مع الجهات الدولية لمكافحة جريمة الاتجار بالبشر ، بجانب التعاون مع الجهد الوطني والاقليمي للحد من الظاهرة.

وأكد النائب العام انتشار النيابات العامة المختصة بجمع السلاح واضطلاعها بدورها فيما يتعلق بالتفتيش والقبض والتحريات والمحاكمات في ما يلي جمع السلاح.

ودعا كبر لدى لقائه النائب العام عمر احمد محمد اليوم الاثنين الى ضرورة الاستمرار في حملة جمع السلاح بذات النهج والقوة حتي تنعم البلاد بالأمن والاستقرار. وقال النائب العام في تصريحات صحفية أن اللقاء بحث الجوانب القانونية المتعلقة بجمع السلاح من خلال القوانين الحاكمة.

وكشف النائب العام أن حملة جمع السلاح أدت إلى انخفاض معدلات الجريمة خاصة في ولايات دارفور وفقا لتقرير الستة أشهر الأولي من العام 2018 م. واطلع النائب العام نائب رئيس الجمهورية علي ملف الاتجار بالبشر باعتباره رئيس اللجنة القومية العليا لمكافحة الاتجار بالبشر وعلى جهود السودان في هذا الصدد ، باعتباره مصادقا علي الاتفاقيات الأممية والبروتوكولات والقوانين المتعلقة بمكافحة الاتجار بالبشر.

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب

error: Content is protected !!