الحلو ينجو من محاولة إغتيال في كمين

786

الخرطوم “تاق برس” – كشفت قيادات منشقة من الحركة الشعبية قطاع الشمال عن نجاة رئيس الحركة عبدالعزيز الحلو من محاولة إغتيال قبل عدة أيام في كمين نصب له في طريق جاوا طروجي بواسطة عدد من قادة الجيش الشعبي المعارضة له.

وأكد أحمد تيه القيادي المنشق من الحركة بحسب(المركز السوداني للخدمات الصحفية) المقرب من الاجهزة الامينة، إزدياد وتيرة الخلافات داخل الحركة جناح عبد العزيز الحلو، خاصة بعد التصفيات التي وجه بها رئيس الحركة لعدد من القيادات العسكرية، متوقعاً حدوث المزيد من الانشقاقات بين المكونات القبلية للجيش الشعبي شمال.

وإتهم تية الحلو بعزل ابناء جبال النوبة من المناصب العليا وتجريدهم من مناصبهم وتقريب ابناء مناطق الجبال الشرقية بالحركة، لافتاً الي ان الاوضاع العسكرية داخل قطاع الشمال مرشحة لمزيد من التصعيد في ظل إستمرار الخلافات بين القيادات العسكرية.

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب

error: Content is protected !!