الصحة تتوقع إنتقال بعوضة حمى”الشيكونغونيا”لـ(15) ولاية ووصول مرضى للخرطوم

536

الخرطوم “تاق برس” – كشفت وزارة الصحة السودانية، بولاية الخرطوم، عن وصول حالات مرضية من ولاية كسلا مصابة  بحمى “الشيكونغونيا” للخرطوم لتلقي العلاج.

وتوقعت إدارة الطوارئ بوزارة الصحة، انتقال بعوضة “الإديس” إلى (15)  ولاية أخرى، بعد تسببها في إصابة 11.595 شخصاً بحمى “الشيكونغونيا” بولاية كسلا، شرقي السودان، المعروفة محلياً بـ”الكنكشة”.

وأقرت بعجز في الأطباء وعمال الصحة، وقدرت العدد الموجود بولاية كسلا حالياً  بـ”652″ كادر صحي بينما يحتاج الوضع إلى “1108” من عمال وكوادر الصحة.

ونفى وزير الصحة السوداني محمد ابوزيد مصطفى، تسجيل أي حالة وفاة بسبب حمى “الشيكونغونيا” بولاية كسلا، وقال ان المرض في انحسار.

وأعلن مدير إدارة الطوارئ بوزارة الصحة صلاح المبارك، تسجيل نحو “446” حالة إصابة يوم أمس “الثلاثاء” وأشار إلى حصر “11595” حالة تردد بالحمى بمدينة كسلا واريافها حتى أمس وقال إن اكثر الفئات المتأثرة بالحمى تتراوح أعمارها بين “15_30” عاماً.

واعلنت صحة الخرطوم عن تنفيذ حملة لرش الولاية بالطائرات مطلع أكتوبر المقبل بعد توقف الأمطار.

وقالت، في تعميم صحافي، اليوم (الأربعاء) إن 5 حالات وصلت الى الخرطوم من كسلا ، واضاف التعميم ” لكن حالات المرضى لا تسبب إزعاجاً للولاية لأن الباعوض الناقل الذي  يعرف بـ(الزاعجة المصرية) غير موجود بالولاية.

ووعد وزير الصحة، مأمون حميدة، بزيادة جرعة رش البعوض والذباب بالتنسيق مع المحليات وفق خطه مدروسة.

وأكد خلو ولاية الخرطوم من باعوض الأديس أو “الزاعجة المصرية” الناقلة لمرض الشيكونغونيا بعد ان ضرب ولايه كسلا، وسجل حالات اصابات.

واقر حميدة بعدم فاعلية الحبوب الوقائية التي تعطى للمرضى لان المرض فيروسي واعطاء الادوية والحبوب المضادة للبكتيريا غير  فعالة

واشار وزير الصحة الى أن المرض يسبب حمى آلام المفاصل والعضلات لكنه لا يتسبب في الوفاة إلا إذا كانت هناك أسباب مساعدة لدى المريض مثل تقدم السن أو الاصابة بأمراض أخرى.

وأوضح حميدة أن البعوض الناقل للمرض ينمو ويعيش في المياه المحفوظة في “الأزيار” والأواني وحتى علب “الصلصه” و”اللساتك المهملة” وقال إن البعوض ضعيف ولا يقوى على الطيران إلا في حدود 400 متر وعليه لا يشكل خطر على الولاية إلا إذا حمل عبر العربات والمركبات والبصات السفرية.

من ناحيته دعا نائب رئيس البرلمان السوداني أحمد محمد التيجاني خلال حديثه في جلسة سماع بالبرلمان اليوم الأربعاء، وزارة الصحة الاتحادية والجهات ذات الصلة للعمل على إصحاح البيئة بولاية كسلا لمحاصرة الباعوض الناقل لحمي (الشيكونغونيا) حتي لا تنتقل لبقية الولايات.

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب

error: Content is protected !!