السودان يشكل آلية جديدة لتحديد سعر الصرف يومياً

530

الخرطوم “تاق برس” – إعتمد مجلس الوزراء السوداني في جلسة طارئة اليوم الخميس، حزمة من السياسات الاقتصادية في مجال الصادر والوارد الجديدة، وسياسات سعر الصرف.

ووافق مجلس الوزراء على انشاء اليات جديدة مستقلة لتحديد سعر الصرف،  وشراء الذهب.

واكد محافظ بنك السودان المركزي،محمد خير الزبير، في تصريحات صحافية عقب انتهاء جلسة مجلس الوزراء، عدم تحرير سعر صرف الجنيه السوداني مقابل العملات الاجنبية بالكامل، واضاف ” سيتم تحديد سعر الصرف يومياً بحسب العرض والطلب”.

وقال إن السياسات الجديدة تهدف إلى تحديد سعر صرف واقعي عبر “آلية مستقلة” من المصرفيين والخبراء ومكاتب الصرافة، معنية بتحديد سعر الصرف يومياً، من مقرها بإتحاد المصارف على ان تبدأ عملها اعتبارًا من الاحد المقبل.

وقال إن سعر صرف الدولار سيبقى كما هو محدد بـ(18) جنيهاً، واكد المحافظ عدم اجراء أي تعديلات في سعر الدولار الجمركي.

واوضح محافظ المركزي، محمد خير الزبير إن سعر الصرف الواقعي سيطبق على جميع الصادرات وتحويلات المغتربين، واعلن عن إجراءات لضمان انسياب التحويلات من السوق للنظام المصرفي بإلغاء الاستيراد بدون تحويل قيمة.

وأعلن إلغاء القائمة السلبية التي تحوي “19” سلعة محظورة من الاستيراد، واضاف” الحكومة ستلجأ الى فرض جمارك اضافية اذا وجدت ان هنالك سلعاً غير مرغوب فيها، لترشيد الواردات.

وكشف محافظ المركزي عن انشاء آلية اخرى مماثلة تحمل اسم “آلية صناع السوق” لشراء الذهب بسعر الصرف الذي تحدده الآلية المكونة من المصارف والصرافات المحلية والخارجية بجانب خبراء.

وأكد ان الحكومة والمصدرين والبنك المركزي لن يكونوا طرفاً فيها، وقال إن البنك المركزي سيعمل على شراء الذهب من التعدين الأهلي بسعر الصرف الذي تحدده آلية “صناع السوق” على أن يحكم تعامله مع شركات الأمتياز قانون الاستثمار والاتفاقيات الموقعة بينهما ولائحة النقد الأجنبي.

وأعلن عن شراء المركزي للذهب بالسعر الواقعي وبيعه للحكومة وغيرها من الجهات بذات سعر الشراء للقضاء على التهريب.

واعلن اتخاذ إجراءات إضافية جديدة في ميزانية العام 2019 لكبح جماح ارتفاع التضخم وتدهور سعر الصرف، لتحقيق الاستقرار الاقتصادي

وكشف عن إلغاء سياسة موافقة المركزي على طلبات الاستيراد، وإلغاء الاستيراد دون تحويل قيمة.

وكشف المحافظ عن إنشاء آلية جديدة لتمويل الذهب من مصادر الجمهور من شركة السودان للمعاملات المالية بإصدار لصندوق الذهب تحت اسم (شهادة بريق) خاصة بصكوك للذهب بنحو 3  مليار جنيه، وتوقع أن تحقق عائدات بنحو 25 بالمائة لشراء الذهب، واعلن عن طرحها قريباً لجذب الأموال من الجمهور، واكد عدم مشاركة المصارف التجارية فيها.

ووعد بمنح المصدرين السعر الواقعي لسعر الصرف المجزي لصادراتهم.

وأعلن الزبير، إلغاء سياسة موافقة البنك المركزي على طلبات الاستيراد التي اتبعت مطلع العام الحالي واستبدال السياسة بنظام الرواجع الإلكترونية، وقال أن طلبات الاستيراد ستبت فيها المصارف التجارية بصورة مباشرة دون الرجوع للمركزي.

وقال أن الحكومة توجه أولويات الاستيراد في المرحلة المقبلة لاستيراد “الوقود، القمح، السكر، الأدوية ومدخلات الإنتاج الزراعي والحيواني، لمقابلة احتياجات معاش الناس.

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب

error: Content is protected !!