تصريحات جديدة لمساعد الرئيس بشأن ترشيح البشير لإنتخابات 2020

438

الخرطوم “تاق برس” – قال نائب رئيس حزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان ، فيصل حسن إبراهيم ان حزبه سيختار رئيسه ومرشحه لانتخابات 2020م، رسميا عبر موتمره العام في ابريل 2019م.

ورغم ان مجلس شورى حزب المؤتمر الوطني حسم الجدل حول مرشحه وإعتمد بالإجماع، فى دورة انعقاده السادسة، في الثامن من أغسطس الماضي، مقترح تعديل النظام الأساسى وترشيح الرئيس السودانى عمر البشير، رئيس الحزب لرئاسة الجمهورية فى انتخابات عام 2020، الا ان مساعد الرئيس للشؤون التنظيمية بالحزب قال في مقابلة مع وكالة الأنباء الإثيوبية، إن المؤتمرالعام القادم للوطني سيشهد اختيار رئيس الحزب ومرشحه الرئاسي في انتخابات 2020.

وكانت قد ظهرت تيارات رافضة لتجاوز لوائح الحزب واختيار البشير مرشحاً لانتخابات 2020 دون اتباع إجراءات الاختيار التي تقتضي تحديد 5 مرشحين عبر المجلس القيادي يتم عرضهم على مجلس الشورى القومي بشرط أن يتجاوز الحضور 75% ومن ثم الاجازة النهائية عند المؤتمر العام، ويتوجب حينها ان ينال مرشح الرئاسة 50 + 1 من جملة الأصوات”.

من ناحية اخرى، أعلن  فيصل إبراهيم أن حزبه سيوقع مذكرة تفاهم مع الجبهة الديمقراطية الثورية للشعوب الإثيوبية بهدف زيادة التعاون المشترك بين الحزبين  .

وفي مقابلة خاصة مع وكالة الأنباء الأثيوبية توقع مساعد الرئيس البشير أن يوقع الطرفان على مذكرة تفاهم في شهر نوفمبر المقبل والذي تمكنهم من تعزيز التعاون في المجالات الإجتماعية والإقتصادية والسياسية.

ودعا مساعد الرئيس السودان الجبهة الديمقراطية الثورية للشعوب الإثيوبية إلى المشاركة  في مؤتمر حزب المؤتمر الوطني الخامس الذي سيعقد في الأسبوع الأول من أبريل في العاصمة السودانية الخرطوم.

وأشار إلى أن المؤتمر القادم لحزب المؤتمر الوطني يتوقع أن يعين رئيس الحزب والمرشح الرئاسي للانتخابات الوطنية لعام 2020.

وأثنى على العملية السياسية الشفافة في إثيوبيا بأنها “مثال جيد للديمقراطية في أفريقيا”.

وأضاف ” أعتقد أن إثيوبيا هي الآن مثال جيد للديمقراطية والتضامن والوحدة والتنمية وننظر إلى إثيوبيا باعتبارها أحد اللاعبين الرئيسيين في مسار السلام والاستقرار في القرن الأفريقي.”

وقال إن إثيوبيا هي جهة فاعلة رئيسية في كل من الهيئة الحكومية الدولية للتنمية (إيغاد) والاتحاد الأفريقي ، لذا من المهم للغاية أن تكون هناك ديمقراطية واستقرار في البلاد.

واضاف “اننا ندرك حقا ما يجري في اثيوبيا ونقدر تقديرا عاليا جهود الحزب الحاكم.

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب

error: Content is protected !!