السودان: توفير 20 مليون دولار من تقليص البعثات الدبلوماسية

الخرطوم “تاق برس” – كشف وزير الخارجية السوداني الدرديري محمد أحمد، يوم الأربعاء، لأول مرة حجم المبالغ المالية التي توفرت لخزينة بلاده، من تنفيذ قرار الرئيس عمر البشير، تقليص البعثات الدبلوماسية بالخارج وهيكلة الخارجية.

واعلن الدرديري لدى مخاطبته إحتفال العاملين بوزارة الخارجية  بحضور الرئيس البشير، ورئيس الوزراء، ان القرار وفر لخزينة الدولة اكثر من 20 مليون دولار.

وقال ان وزارة الخارجية اليوم تدخر وتوفر لخزينة هذا الشعب 20 مليون دولار جراء الترتيبات التي اتخذتها من اجل تقليص الانفاق.

وقال مخاطباً الرئيس البشير ” مرحباً بك في الوزارة التي ما ان ناديت ان شدو البطون حتى قالت هاأناذا ، وما فتئت، وما أن جد جد وحبط الامر تدبر اغاثة الملهوف وعودة المحتاج الى وطنه سالماً مكرماً.

واضاف ” مرحباً بك الرئيس في الوزارة التي رميت بها في معمعان جنوب السودان، فاتشلته لك سالما سليماً مسالما، واذا بك اليوم تقذف بها في مهامل افريقيا الوسطى نعاهدك اننا فيها ان شاء الله فائزون”.

وقال ان وزارة الخارجية  خرّجت للانقاذ جيلاً من القادة ، وعدد قائمة من تعاقبوا على وزارة الخارجية ومثلوا السودان في بعثاته الدبولماسية المنتشرة في اصقاع العالم.

واشار الى ان الوزارة تقف سنداً لجاليات السودان الممتدة في الخارج  .

وكان الرئيس البشير اصدر قراراً، مايو الماضي، قضى بهيكلة وزارة الخارجية وتقليص البعثات الدبلوماسية واغلاق 17 بعثة دبولماسية،و13 قنصلية وعدد من الملحقيات التجارية والاعلامية.

وجاء القرار أعقاب شكوى وزير الخارجية السابق المقال، ابراهيم غندور من فشل بنك السودان في توفير مستحقات ورواتب البعثات الدبلوماسية بالخارج والتي قدرت بنحو 30 مليون دولار.

لمتابعة اخبارنا انضم الى مجموعاتنا في واتساب

أخبار ذات صلة
تاق برس
error: Content is protected !!