آلية صناع السوق تكشف لأول مرة حجم حصادها من الدولار

751

الخرطوم “تاق برس” -أكد رئيس آلية صناع السوق المعنية بتجديد سعر الصرف عباس عبد الله، أن الآلية سجلت نجاحاً كبيراً جداً فاق ما كان مخططا له، مشيراً إلى أنها حدت كثيراً من انفلات السعر في الأيام الأولى، مؤكداً أن السعر الذي تم تحديده جذب كثيراً من الموارد بلغت 165 مليون دولار.

وقال عباس إن عمر الآلية حتى الآن ثلاثة أسابيع، سجلت فيها نجاحاً في استقرار السعر، لافتاً إلى أن زيادة أو خفض السعر مربوط بالعرض والطلب.

وأبان أن الفترة المقبلة ستشهد تحسناً في سعر الصرف لجهة أن أغلب الصادرات تخرج فس شهر يناير وحتى أبريل من العام المقبل.

واعتبر عباس الحصول على هذه المبالغ في الفترة الحالية نجاحاً كبيراً، وتوقع بحسب صحيفة الصيحة الصادرة اليوم السبت، أن تشهد الفترة القادمة حجماً أكبر من العرض لحصائل الصادر إضافة إلى مشتريات البنك المركزي لمنتجات الذهب فضلاً عن أن رسوم العبور لبترول دولة الجنوب تشكل موارد للنقد الأجنبي تساعد في سد الفجوة في الميزان التجاري.

واستحدثت الحكومة السودانية، مطلع أكتوبر الماضي، آلية جديد مستقلة لتحديد سعر صرف الجنيه السوداني أمام العملات الأجنبية تتكون من مدراء مصارف وصرافات وخبراء اقتصاديين تتخذ من اتحاد المصارف مقراً له لادارة عملها وتحديد سعر الصرف يومياً بحسب العرض والطلب في سوق النقد الاجنبي.

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب

error: Content is protected !!