بعد مقتل إمرأة برصاص عسكري..قرارات للقوات النظامية ومحاكمة عسكرية للقاتل

748

الخرطوم “تاق برس” – كشف معتمد محلية الفاو، بولاية القضارف شرقي السودان، عن اتخاذ لجنة الامن بالمحلية قرارات حازمة بشأن حمل القوات النظامية للسلاح بعد حادثة اغتيال إمرأة تعمل في بيع الشاي بسوق المنطقة، امس الجمعة، على يد احد افراد القوات المسلحة.

وكشف معتمد مدينة الفاو محمد الطيب البشير، عن صدور توجيه من لجنة امن المحلية بمحاكمة النظامي عبر القضاء وان تتولى الشرطة والنيابة اجراءات التحري، وتقديمه لمحاكمة عادلة.

واعلن عن صدور قرارات من لجنة الامن بالمحلية، في اجتماعها عقب الحادثة، بالتعامل الحازم مع كل منوسبي الاجهزة الرسمية الحاملة للسلاح، وان يكون حمل السلاح بضوابط واضحة، وان تتولى الشرطة العسكرية واستخبارات القوات المسلحة التحقيق والمتابعة مع كل أفراد القوات النظامية الحاملة للسلاح داخل الاسواق المدينة.

ووجه المعتمد بحسب قرارات امن الولاية القوات النظامية بعدم حمل السلاح الا لضرورة لاستخدام رسمي حسب مهمة الشخص الذي يحمل السلاح.

وقال ان القوات المسلحة ستقوم بالتحقيق والتحري في الحادثة وكيف ان احد افرادها يحمل سلاحاً في معيته وهو في اجازة عن العمل كان في الخرطوم في ارسالية لتلقي العلاج ووصل الى المدينة في ذات يوم الحادثة ، واكد المعتمد أن هذه الاجراءات العسكرية ستقوم القوات المسلحة بها ومحاسبة كل من يثبت تقصيره في هذا الجانب”.

ولفت الى ان ما تم جريمة بشعة على اهل المحلية ووصفه بالتصرف الفردي المعزول لايعبر عن جهة معينة ولم تظهر له اي ابعاد غير العداء الشخصي مع صاحبة “محل بيع الشاي”.

وكانت إمراة تدعى سعدية كوة تعمل في بيع الشاي بسوق مدينة الفاو لقيت مصرعها صباح الجمعة، في ابشع حادث برصاص جندي يتبع للقوات المسلحة اللواء الاحتياطي الخامس مشاة المرتكزة في معسكر الشهيد حمزة الازرق  بمدينة الفاو، حيث اقدم على إخراج سلاحة وافراغ خزنته كاملة عليها، أرداها قتيلة في الحال، واطلق النار عشوائياً على الموطنين ما اسفر عن اصابة 6 آخرين، و خلق حالة من البلبلة والهلع في وسط سكان المدينة.

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب

error: Content is protected !!