الخرطوم تعلن تأجيل مفاوضات فرقاء إفريقيا الوسطى لهذا السبب

342

الخرطوم “تاق برس” – أعلنت الحكومة السودانية، تأجيل جولة مفاوضات فرقاء افريقيا الوسطى التي كان المقرر لها ان تنطلق منتصف نوفمبر الحالي بين الجماعات المسلحة والحكومة في افريقيا الوسطى، بطلب من الاتحاد الافريقي. 

وكشفت وزارة الخارجية السودانية الأحد، عن مشاورات تجري حاليًا لتحديد موعد جديد لإنطلاق المفاوضات.

وقال المتحدث الرسمي للخارجية السفير بابكر الصديق، في تعميم صحفي، حصل عليه “تاق برس”، إن رئيس مفوضية الإتحاد الإفريقي موسى فكي، طلب تأجيل إنطلاق جولة المفاوضات بين الحكومة والحركات المسلحة في إفريقيا الوسطى، التي كان مقرراً لها منتصف نوفمبر الجاري بالخرطوم، بسبب إنعقاد القمة الطارئة للاتحاد الأفريقي حول الإصلاح بأديس أبابا في الفترة من 14-18 نوفمبر الجاري.

وكانت الخرطوم أعلنت في وقت سابق عزمها استضافة مفاوضات افريقيا الوسطى منتصف نوفمبر الجاري، لتسوية النزاع في البلد المضطرب الذي يحد السودان من الغرب.

وأجرى وزير الخارجية السوداني الدرديري محمد أحمد، لقاءات في بانقى وإنجمينا منتصف أكتوبر الماضي، مع الرئيس فوستين أرشانج تواديرا والرئيس إدريس ديبي أتنو، لبحث إنطلاق المفاوضات بين الحكومة والفصائل المسلحة في إفريقيا الوسطى، في الخرطوم في إطار مبادرة الإتحاد الافريقي لتحقيق السلام في أفريقيا الوسطى.

وبداية نوفمبر الحالي ابتعث الرئيس البشير وزير خارجيته لبعض دول تجمع وسط أفريقيا “سيماك” لإطلاع قادتها على جهود تحقيق المصالحة في إفريقيا الوسطى في إطار مبادرة الإتحاد الأفريقي للسلام هناك، وأعلن قادة هذه الدول بحسب ما نقلت الخارجية تأييدهم لتلك الجهود.

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب

error: Content is protected !!