تفاصيل أكبر عملية إحتيال وتزوير من شقيقة مسؤول سوداني على 32 مستثمرًا

3٬012

الخرطوم “تاق برس”- تواجه شقيقة مسؤول اتحادي رفيع اتهامات بالتزوير فى أراضي زراعية والاحتيال على 17 مستثمر سعودي و”15″ مستثمر سوداني، مقيدة لدى نيابة الخرطوم وسط ونيابات اخرى منها بلاغات بالارقام ” 1287و1209و1097 و1649 ” تحت المواد ” 178 ” الاحتيال و” 123″ التزوير فى عقودات الاراضى الحكومية.

وكشف المحامى عواض ابراهيم الذى يتولى الاتهام فى 7 بلاغات من جملة 10 بلاغات مدونة ضدها ان المتهمة استولت على مبلغ يقارب ” 3″ ملايين ريال من مستثمر سعودي واحد بعد ان باعت له الاف الافدنة الزراعية التابعة لحكومة ولاية النيل الابيض بزعم انها تمتلكها، واستولت على مبالغ مالية اخرى من 16 مستثمر سعودي تراوحت بين ” 700 الف ريال الى 200 الف ريال سعودي، بوصفها رسوم تمليك اراضى زراعية فى مشاريع ” الملاحة و الزعيف والجلال ” بولاية النيل الابيض.

واكد عواض فى تصريحات صحفية ان المتهمة ادعت ان لها علاقات مع وزارء ومسؤولين بالحكومة واستولت من موكليه على هذه المبالغ.

وقال احد المستثمرين السعوديين ويدعى ” ع- ف” إن المتهمة استولت منه على مليونى ومئة الف ريال سعودي وباعت له اراضى زراعية فى مشروعات الملاحة والجلال بولاية النيل الابيض  ادعت ملكيتها وانه اكتشف ان العقد الذى قدمته له مزور.

وبحسب المحامي إلتقى المستثمر السعودي والى النيل الابيض  السابق عبد الحميد موسي كاشا، واشار الى أنه سلمه خطابًا مكتوبًا أكد له فيه عدم إمتلاكها اي ارض زراعية فى هذه المشاريع وذكر المستثمر السعودي ان المتهمة طافت به على بعض هذه المشاريع بصحبة مسؤولين حكوميين قالت انهم منحوها هذه الارض.

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب

error: Content is protected !!