تحذيرات من تحويل مليارات الجنيهات بالموبايل ومشاورات للتصويت الإلكتروني بالإنتخابات

455

الخرطوم “تاق برس” قالت وزارة المالية في السودان، بأنها تعول على برنامج الدفع الإلكتروني في محاربة الفساد المالي وغسيل الأموال والمعاملات الممنوعة ومساعدة الدولة في مجابهة اتهامات المنظمات بشأن الشفافية.

وحذرت  من تحويل المبالغ المالية الكبيرة عن طريق خدمة تحويل الرصيد عبر الموبايل.

وأكد نائب مدير عام ديوان الحسابات بوزارة المالية مرتضى صالح وهبى في منبر صحفي عن برنامج الدفع الإلكتروني الحكومي، أن البرنامج يؤدي إلى إصلاح اقتصادي بتقليل تكلفة النقود .

وكشف عن تحويلات بقيمة 11 مليار جنيه مطالباً شركات الاتصالات بتحجيم تلك المعاملات لخطورتها وعدم أمانها، وأكد وجود محاذير في المعاملات الخاصة بالسجل المدني خاصة فيما يتعلق بسرية المعلومات.

واتهم وهبى العاملين في المؤسسات الحكومية بالتهرب من العمل والتحجيج بعدم توفر ” الشبكة”.

وأشار إلى محفزات البرنامج في عدم فرض رسوم واستفادة البنوك من استقطاب أموال المواطنين، وقال إن البرنامج ساعد في تلافي الربا، فيما وصف تحويل الرصيد عبر الهاتف بالخطر .

وقال ان شركات الإتصالات لا تستطيع اعادة المبالغ الكبيرة حال فقدان الشريحة بعكس المصارف التجارية.

في الاثناء، أعلنت وزارة الاتصالات أن التغطية الشاملة لقطاع الاتصالات وصلت الى نحو 70% وكشفت عن مشاورات للتصويت في انتخابات 2020 إلكترونيًا، واكد مسؤول في الاتصالات ان الامر يمكن ان يتم عبر وسائل الاتصالات، لكن بالطبع سيخضع للمشاورات، وأكد المسؤول نجاح 93% من معاملات برنامج الدفع الإلكتروني وفشل 7% من المعاملات من جملة 19 ألف معاملة حكومية في 185 وحدة حكومية.

وكشف مسؤول باالمركز القومي للمعلومات، عن مقاومة شرسة لنظام الدفع الإلكتروني.

من جانبه، أقر مدير إدارة الولايات بالمركز القومي للمعلومات صبري محمد أحمد بوجود صعوبات تجابه البرنامج تتمثل في صعوبات فنية ومقاومة للتغيير، وأعلن عن مساع لتوفير ماكينات ألية للتحصيل الإلكتروني توزع مجاناً لأصحاب المحال التجارية.

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب

error: Content is protected !!