وافتتح البرازيلي غابرييل جيسوس الأهداف في الدقيقة 22، قبل أن يعزز اللاعب ذاته النتيجة بهدف ثان في الدقيقة 50.

وقلص المهاجم الإنجليزي دومينيك كالفيرت لوين النتيجة بتسجيله هدفا في الدقيقة 65 من ضربة رأس، لتزيد إثارة المباراة.

لكن الإنجليزي رحيم ستيرلنغ أنهى آمال أيفرتون بالعودة، بتسجيله الهدف الثالث في الدقيقة 69، بعد 3 دقائق من دخوله أرض الملعب.

وشهدت المباراة عودة النجم البلجيكي كيفن دي بروين من الإصابة، حيث دخل بديلا في الشوط الثاني وقدم أداء جيدا.

وينتظر مانشستر سيتي تعثر غريمه المتصدر ليفربول في مباراته أمام مانشستر يونايتد الأحد في قمة المرحلة، حتى يستطيع “سيتي” استعادة الصدارة.

وبقي أيفرتون بالمركز السابع في الدوري، مع احتمالية هبوطه لمراكز أدنى في حال انتصار بورنموث أو ليستر سيتي أو وولفرهامبتون.