(الشعبي) يكشف عن مقترحات حلول لإخراج البشير من الأزمة

626

الخرطوم “تاق برس” – طرح قيادي رفيع بحزب المؤتمر الشعبي مقترحًا على الحزب لدراسته يحتوي على عدة نقاط لمقابلة المرحلة الحالية التي تمر بها البلاد.

وأكّد الحزب لأول مرة مشاركة طلاب وشباب الحزب في الاحتجاجات الجارية ضد السياسيات الحكومية.

وأعلن عن إصابة أمين الشباب الاتحادي بالحزب في إحدى التظاهرات.

وجزم بوجود جهات داخل الحزب الحاكم لم يحددّها تسعى وتعمل لإفشال حكومة معتز موسى في إطار صراعات داخلية بالمؤتمر الوطني.

وأزاح أمين العلاقات الخارجية بالحزب نادر السيوفي الستار  عن دراسة الحزب مقترحًا جديدًا مفاده أن يظل الرئيس في موقعه حتى الانتخابات في عام 2020، وأن يعلن إلتزامه بما جاء في مخرجات الحوار الوطني وسحب التعديلات الدستورية الأخيرة.

وقال السيوفي في تصريح نقلته عنه صحيفة “الانتباهة” الصادرة اليوم الخميس، إنه قدم طرحًا لحزبه خلاصته، أن يعلن الرئيس التزامه بما جاء في مخرجات الحوار الوطني، وعدم الترشح لانتخابات 2020.

وبحسب المقترح الذي نقلته الصحيفة عن القيادي بالشعبي، من الأكرم للجميع أن يكمل الرئيس البشير دورته حتى 2020 ويختم حياته برعاية التحول القادم، وسحب التعديلات الدستورية التي قضت بأن تكون دورات الترشح للرئاسة مفتوحة دون تقييد زمني، وتشكل حكومة جديدة متفق عليها من كفاءات سواء تكنوقراط أو أكفاء سياسيين من الداخل والخارج.

ويواجه الرئيس البشير موجة تظاهرات واحتجاجات شعبية منذ التاسع عشر من ديسمبر الماضي، تندد بالغلاء وتردي الاوضاع الاقتصادية، بلغت حد المطالبة برحيله عن السلطة.

ويشارك حزب المؤتمر الشعبي في الحكومة الحالية، التي عاد اليها عبر الحوار الوطني في العام 2014، بعد ان غادرها  في أعقاب ما عرف “بالمفاصلة” في الرابع من رمضان من العام 1999،وتاسيس المؤتمر الشعبي برئاسة زعيمه الراحل حسن الترابي الذي جاء بحكومة الانقاذ مع الرئيس البشير في العام 1989.

وحاز الشعبي في الحكومة الحالية على منصب مساعد للرئيس البشير “ابراهيم السنوسي”، بجانب عدد من الوزراء والنواب في المجالس النيابية.

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب