محكمة سودانية تقضي بإطلاق سراح مريم الصادق المهدي

64

الخرطوم “تاق برس” – قال حزب الامة القومي، ان محكمة في السودان قضت ، الاربعاء، بالافراج عن نائب الامين العام لحزب الامة مريم الصادق المهدي، بعد 3 ايام من حبسها في اعقاب مشاركتها في تظاهرات انطلقت الاحد الماضي من دار الأمة بأم درمان إلى البرلمان احتجاجا على قانون الطوارئ.

وقال الحزب في تعميم صحفي تلقاه “تاق برس” ، صدر اليوم قرار محكمة الاستئناف بشأن الحكم الصادر من قاضي محكمة الطوارئ بجنايات الأوسط (إبراهيم حسن الطاهر) بحق مريم المنصورة الصادق المهدي نائبة رئيس حزب الأمة القومي ومنسوبين في الحزب هما أسامة كنينة وإبراهيم آدم ابراهيم،

وقضى القرار بالاكتفاء بالمدة التي قضوها في الحبس كعقوبة وإطلاق سراحهم، بحسب تعميم الحزب.

واعلن الحزب رفضه التام الانصياع لأحكام الطوارئ، والاستمرار في إبطالها على الأرض بشتى سبل المقاومة السلمية والعصيان المدني.
وكانت محكمة الطوارئ قضت بحسب مريم الصادق لمدة أسبوع مع غرامة مليوني جنيه او الحبس لمدة أسبوعين حال عدم السداد، كما قضت المحكمة بالحكم على شقيقتها، رباح المهدي بالغرامة 1000 جنيه سوداني، والسجن شهرا في حال عدم الدفع.

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب