البشير يصدر توجيهات عاجلة بشأن الحوار والدستور لتجاوز أزمة السودان

الخرطوم “تاق برس” – دعا الرئيس السوداني عمر البشير، مساء اليوم الجمعة، الهيئة التنسيقية العليا لمتابعة تنفيذ مخرجات الحوار الوطني والقوى المجتمعية للحوار؛ الى تقديم مقترحات عملية بشأن استكمال انطلاق الحوار الموسع.

ودعا البشير المجالس التشريعية للانعقاد العاجل للنظر في القضايا المنوط بها وفي مقدمتها قضايا السلام برؤية قومية يشارك فيها الجميع دون أن تكون حكراً على حزب أو جماعة؛ الى جانب تحديد الأطر الزمنية لإنجاز الحوار الموسع والضمانات اللازمة لذلك حتى يكون حواراً مفيداً.

جاء ذلك في اللقاء التفاكري الذي عقد مساء اليوم بالقصر الجمهوري مع الهيئة التنسيقية العليا لمتابعة تنفيذ مخرجات الحوار؛ بحضور نائبيه ومساعديه والقوى المجتمعية للحوار وقادة الأجهزة الإعلامية.

واشتملت دعوة رئيس الجمهورية على تقديم مقترحات بشأن المستهدفين بالحوار ليكون شاملا،ً واقتراح الموضوعات المراد التوسع في التحاور حولها، مع استصحاب ما تم في الحوار الوطني من نقاش عميق وتوصيات حول قضايا السلام والوحدة والهوية والاقتصاد والحقوق والحريات والعلاقات الخارجية وقضايا الحكم.

وتاتي دعوات البشير عشية دعوات للمعارضة لتنظيم مسيرة مليونية غدا السبت امام القيادة العامة لقوات الشعب المسلحة، للمطالبة برحيل الرئيس البشير، تزامناً مع ذكرى انتفاضة 6 من ابريل 1985 التي اطاحت بالرئيس الراحل جعفر نميري.

وجدد الرئيس البشير الدعوة للتداول حول كيفية ابتدار الحوار بشأن الدستور الدائم للبلاد، وأشار البشير الى أهمية التفكير في توسيع وتفعيل الجمعية العمومية للحوار الوطني والترتيب لانعقادها.

وأكد رئيس الجمهورية – في دعوته – الاهتمام بالحوار الشبابي تقديراً لمواقفهم ورغباتهم التي عبرت عن حرصهم على أهمية الوطن ومستقبله، مشددا على إدارة حوار شبابي ليستفاد من مخرجاته في بناء السودان الناهض والمتحد والآمن.

لمتابعة اخبارنا انضم الى مجموعاتنا في واتساب
أخبار ذات صلة
تاق برس
error: Content is protected !!