التشكيليون السودانيين يعيدون رسم جداريات الثورة

85

الخرطوم “تاق برس”- وجه تجمع المهنيين السودانيين، التشكيليين، بإعادة رسم الجداريات بالقيادة العامة لقوات الجيش ومحيط جامعة الخرطوم، بالتزامن مع التوقيع النهائي على الوثيقة الدستورية السبت.
وأزاحت سلطات الأمن، الجداريات النابضة بروح الثورة السودانية والموثقة لصور الشهداء، من على الجدران في منطقة اعتصام القيادة وجامعة الخرطوم بعد حادثة فض الاعتصام في الثالث من يونيو الماضي.
ودعا بيان للمهنيين، الانضمام الى مجموعة التشكيليين في شارع جامعة الخرطوم، السبت، لأجل المشاركة في الفعالية واستعادة الجداريات النابضة بروح ثورة ديسمبر وشهدائها.

وقال البيان “سنظل نحفر في الجدار
إما فتحنا ثغرة للنور أو متنا على وجه الجدار.. لا يأس تدركه معاولنا ولا ملل انكسار”.
واتهمت قوى الحرية والتغيير – قائدة الاحتجاجات الشعبية، المجلس العسكري بمسح الجداريات التي زينت شوارع منطقة القيادة العامة وبعض شوارع الخرطوم.
وقالت قوى التغيير في بيان، الخميس، “ندين هذا السلوك ونعتبره انتهاكاً واضحاً وامتداداً مقصوداً لطمس أحد أهم ملامح الثورة”.
وخلال الأيام الماضية، تم طلاء الجداريات والرسومات الملونة، التي زينت شوارع الخرطوم وخلدت شهداء الثورة على الجدران.
ووصفت مسح الجداريات بأنها خطوة عبثية وتنم عن عجز إدراك تجذر الثورة ووعيها في كل قلب وفؤاد، وطالبت المجلس العسكري بإيقاف مسح الجداريات فوراً، ودعت جميع الثوار إلى مواصلة رسم الجداريات وممارسة كل حقوقهم في التعبير.
وأتاحت الثورة السودانية، للتشكيليين والرسامين حرية التعبير عن انفسهم على الجدران وفي اي مكان وباي شكل يرونه مناسبا.
وكان تشكيليون في ميدان اعتصام القيادة ومحيطه وجامعة الخرطوم، حولوا المنطقة الى لوحة تحكي تفاصيل الثورة السودانية وصمود الثوار، ووثقوا للشهداء.

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب