الحرية والتغيير ترد على عبد الحي وتعلن حظر مؤسسات جديدة لنظام البشير

335

الخرطوم “تاق برس” -تصدت قيادات بقوى اعلان الحرية والتغيير للهجمة التي شنها الداعية الاسلامي عبد الحي يوسف يوم الجمعة، على الحكومة الانتقالية احتجاجاً على الغاء تسجيل 28 منظمة واتحاد.

وقال القيادي بقوى الحرية والتغيير خالد عمر يوسف،”سلك” في مقابلة مع عدد من قيادات الحرية والتغيير بقناة الجزيرة مباشر ليل الجمعة ان حديث عبدالحي عن إلغاء تسجيل 28 منظمة واتحاد يؤكد صحة القرار، ويؤشر إلى أن حكومة الثورة ماضية في تفكيك مؤسسات النظام البائد.
ولفت الى أن تفكيك مؤسسات النظام البائد هدف من أهداف الثورة بما فيها الجمعيات الخيرية التي تتبع للنظام المخلوع.

وأشار إلى أن المنظمات والجمعيات الخيرية التي صدر قرار بإلغاء تسجيلها وتجميد انشطتها جميعها تعمل لصالح النظام البائد ودعم انشطته.

واضاف “حديث عبدالحي شهادة براءة للقرار وتعني أنه يصب في مصلحة الشعب.

وقال ” المنظمات الـ28 التي الغي تسجيلها ليست النهاية، وهنالك منظمات كثيرة سوف يلغى تسجيلها بما فيها “مؤسسة الزبير الخيرية”.

أخبار ذات صلة المزيد من الكاتب